تطوّر لافت.. غارات أمريكية تلاحق ميليشيات إيران في الميادين وبايدن يعلّق

أخبار سوريا || ياسين أبو فاضل 2022-08-26 10:18:35

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

في تطوّر لافت، شنّت طائرات عسكرية أمريكية سلسلة غارات استهدفت آليات وعناصر للميليشيات الإيرانية داخل أحياء مدينة الميادين أحد أبرز معاقل الميليشيا شرق سوريا.

وقال مراسل أورينت نت، زين العابدين العكيدي، إن طائرات تابعة للتحالف شنّت منذ عصر يوم أمس 4 غارات على مواقع وآليات تستخدمها مليشيات إيران بالقصف والاختباء داخل مدينة الميادين شرق دير الزور.

كما استهدف الطيران المروحي بالرشاشات أهدافاً قرب الثانوية الصناعية والوحدة الإرشادية وقرب مقر حزب البعث والكورنيش والتنمية الريفية ودوار الطيبة.

ونفى المراسل قصف الميليشيات الإيرانية لقاعدة حقل العمر (القرية الخضراء)، مشيراً إلى أن تلك المليشيات قصفت بعدة صواريخ محيط مقر القيادة التابع لقسد على أطراف مدينة هجين شرق دير الزور، دون تفاصيل عن وقوع خسائر بشرية.

في حين شهدت مدينة البوكمال أبرز معقل للميليشيات شرق سوريا حركة إخلاء للمربعات الأمنية في حيّي الصناعة والجمعيات وصولاً للنقاط الحدودية، خوفاً من الاستهداف، كما لوحظت حركة عبور خفيفة للشاحنات من المعبر العسكري والنظامي.

قتلى بالهجمات وبايدن يعلق

وفي ذات السياق، أفادت شبكة CNN أن القوات الأمريكية نفّذت غارات جوية إضافية استهدفت “مواقع للعدو” وقاذفات صواريخ بالقرب من دير الزور شرق سوريا إثر هجوم صاروخي على قواعد للتحالف في المنطقة أدى إلى إصابة ثلاثة جنود أمريكيين يوم الأربعاء.

ونقلت الشبكة عن مسؤول أمريكي، أن عدداً من عناصر الميليشيات الإيرانية قُتلوا في الضربات التي نفذتها طائرة حربية من طراز إيه سي -130.

ويوم أمس، أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن إن الضربات الجوية الأمريكية ضد أهداف مرتبطة بإيران في سوريا نُفّذت هذا الأسبوع لحماية الأفراد الأمريكيين والدفاع عنهم وتعطيل سلسلة من الهجمات ضد الولايات المتحدة وشركائها.

وفي رسالة إلى رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، قال بايدن إنه أمر بضربات يوم الثلاثاء "بما يتفق مع مسؤوليته في حماية مواطني الولايات المتحدة في الداخل والخارج وتعزيز الأمن القومي للولايات المتحدة ومصالح السياسة الخارجية".

وفي وقت سابق الأربعاء، شنت الولايات المتحدة بأمر من الرئيس بايدن غارات جوية استهدفت ما قالت إنها بنية تحتية تستخدمها الجماعات التابعة للحرس الثوري الإيراني رداً على هجمات الجماعات المدعومة من إيران ضد القوات الأمريكية في سوريا في 15 آب / أغسطس".

ونقلت قناة CNN الأمريكية عن الكولونيل جو بوتشينو المتحدث باسم القيادة المركزية الأمريكية إن الولايات المتحدة استهدفت مجموعة من المخابئ المستخدمة لتخزين الذخيرة والدعم اللوجستي من قبل الجماعات المدعومة من إيران في سوريا، مضيفاً أن الجيش الأمريكي راقب ما مجموعه 13 مخبأً في نفس المجمع على نطاق واسع بما يتجاوز 400 ساعة من المراقبة.

أضاف أن الضربة كانت تستهدف 11 من المخابئ لأن القوات الأمريكية لم تكن متأكدة إذا كان المخبآن الآخران خاليين من الناس، وتابع "لكن قبل وقت قصير من تنفيذ الضربة، قام الجيش باستثناء مخبأين آخرين بسبب وجود مجموعة صغيرة من الناس في الجوار". في النهاية، قال بوتشينو إن الجيش قصف تسعة مخابئ في المجمع شرق سوريا"، مشيراً إلى أنه وفقاً لتقييم أولي، لم يُقتل أحد نتيجة تلك الضربات.

وكان التحالف الدولي أعلن في 15 من آب الجاري سقوط عدة قذائف صاروخية "من نيران غير المباشرة" قرب القرية الخضراء (حقل العمر) دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات