"القوة الموحّدة" آخر إنجازات الجيش الوطني.. ما أهداف تشكيلها وما علاقة ميليشيا الجولاني؟

#مباشر | قبلَ أيامٍ خرجَ علينا تشكيلٌ عسكريٌّ جديدٌ بريفِ حلب تحتَ مُسمّى القوةِ الموحّدة، ادعى القائمون عليه أنَّ هدفَهُ الحفاظُ على السلمِ الأهليِّ ومنعُ الاقتتالِ الداخليِّ داخلَ مكوناتِ الجيشِ الوطني، ما أثارَ موجةً من الانقسامِ والآراءِ المتناقضةِ للسوريينَ عبرَ مواقعِ التواصلِ الاجتماعي بسببِ أنَّ هذا التكتلَ ضمَّ فصائلَ متّهمةً بتبعيّتِها لميليشيا الجولاني، ما قصة هذا الكيان وما أسباب تشكيله؟
تقديم: أحلام طبرة
إعداد: يمان دابقي
الضيوف
محمد سالم – رئيس وحدة الدراسات بمركز أبعاد – غازي عينتاب
أحمد رحال محلل عسكري واستراتيجي – إسطنبول
#هنا_سوريا
#أورينت

التعليقات (1)

    خليف اخو خلف

    ·منذ 8 أشهر أسبوعين
    هذا التقرير يمثلكم وحدكم وخرج عليكم هذا التشكيل لوحدكم انتم فقط ميليشيا الجولاني من هم عناصرها تماما مثل داعش أتوا من سطح القمر هذا كلام فارغ ولم يعد يقنع احد لذلك اعتقد واجزم ان كل خطوه نحو توحيد الصف هي خطوه ايجابيه سواء كانت تظم داعش او القاعده او جيش اورينت لوحدها بلتأكيد الوطني وطنكم لوحدكم اجرامه لايختلف اطلاقا عن اجرام الجولاني والنظام السوري المحتل نكطه انتهى وبلناقص من الكل
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات