أوكرانيا تتخذ إجراء عقابياً جديداً ضد حكومة ميليشيا أسد

أوكرانيا تتخذ إجراء عقابياً جديداً ضد حكومة ميليشيا أسد

وافق البرلمان الأوكراني على إنهاء اتفاقية مع حكومة ميليشيا أسد وذلك بسبب دعمها للغزو الروسي للأراضي الأوكرانية.

 وأفادت وكالة Ukrainian News أن البرلمان وافق على مشروع القانون المتعلق بإنهاء الاتفاقية بين حكومة أوكرانيا وحكومة ميليشيا أسد بشأن التشجيع والحماية المتبادلة للاستثمارات.

وعزت الوكالة تلك الخطوة إلى دور حكومة ميليشيا أسد في دعم وتأييد العدوان الروسي ضد الدولة الأوكرانية.  

وبحسب المصدر، اقترح مجلس الوزراء الأوكراني بداية إنهاء الاتفاقية الموقّعة في دمشق يوم 12 نيسان 2002 والتي تم التصديق عليها في 6 شباط من العام 2003.

كما أكد ممثل مجلس الوزراء في البرلمان الأوكراني، تاراس ميلنيتشوك، في منشور على تطبيق تيليغرام، يؤكد الموافقة على إنهاء الاتفاقية.

عقوبات سابقة

وفي 23 من آب الماضي، قرر البرلمان الأوكراني إنهاء اتفاقية مع حكومة ميليشيا أسد بشأن تجنّب الازدواج الضريبي.

كما علّق مطلع أيار الماضي اتفاقاً آخر بشأن التعاون التجاري والاقتصادي والتقني، على خلفية دعم حكومة أسد الغزو العسكري الروسي للأراضي الأوكرانية واعترافها باستقلال جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين.

وفي شهر أيلول من العام الماضي نقلت وكالة الأنباء الرسمية في أوكرانيا أن مجلس الوزراء فسخ اتفاقية موقّعة مع حكومة أسد بشأن النقل الجوي.

وفي آذار الماضي، أكدت "يوليا سفيريدينكو" النائب الأول لرئيس وزراء أوكرانيا ووزيرة الاقتصاد في أوكرانيا، ضرورة مراجعة وإنهاء الوثائق الحكومية الدولية المرتبطة بالعلاقات الاقتصادية مع حكومة ميليشيا أسد.

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي فرض في ذات الشهر عقوبات على رأس النظام بشار الأسد ورئيس حكومته حسين عرنوس ووزير خارجيته فيصل المقداد ضمن قائمة مؤلفة من 300 شخص.
  

 

التعليقات (1)

    اليسر

    ·منذ 6 أشهر 3 أسابيع
    هذه ليست إجراءات الاجراء الصح مطار حميميم نفسه نفس جزيرة القرم لا بد من إعادته إلى ارض زراعية بالطرق الحراثة الجوية هذا إجراء مهم جدا لاوكرانيا ودعم الشعب سوري
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات