12 قتيلاً وجريحاً من الفصائل بعملية تسلل لقسد ومقتل سوريّة برصاص الجيش اللبناني

12 قتيلاً وجريحاً من الفصائل بعملية تسلل لقسد ومقتل سوريّة برصاص الجيش اللبناني


سقط قتلى وجرحى في صفوف فصيل أحرار الشام القاطع الشرقي عقب عملية تسلل لميليشيا قسد، في حين فارقت طفلة الحياة في درعا جراء دعسها من قبل شاحنة عسكرية لميليشيا أسد. 


وفي التفاصيل، أفاد مراسل أورينت نت في ريف حلب الشرقي، مهند العلي، بمقتل وإصابة 12 عنصراً من أحرار الشام القاطع الشرقي على محور قرية عبلة شمال شرق حلب.

وأضاف أن مجموعة من ميليشيا قسد تمكنت من التسلل إلى النقطة العسكرية ومباغتة من كان بداخلها، ما أدى لمقتل 6 عناصر وإصابة 6 آخرين جراح بعضهم خطيرة.

وبحسب المراسل، تزامنت العملية مع اشتباكات عنيفة بين مجموعات تتبع ذات الفصيل في قرى عبلة وتل بطال بريف حلب.

إلى ذلك، قصفت ميليشيا أسد بقذائف المدفعية محيط قرية التفاحية بريف اللاذقية وبينين وآفس بريف إدلب.

مقتل سيدة برصاص الجيش اللبناني

شرقاً، أفاد مراسل أورينت نت فهد الأحمد باندلاع اشتباكات بين مقاتلين من عشيرة جيس، وبين عناصر من الشامية في معبر تل أبيض الحدودي، قبل أن تتدخل الشرطة العسكرية لوقف الاقتتال.

وقتل قياديان من ميليشيا قسد وأصيب إثنان آخران بغارة شنتها مسيرة تركية استهدفت سيارة كانت تقل القياديين على طريق عامودا - القامشلي شمال شرق الحسكة.

فيما قُتل الشاب "علي نومان البحر"، برصاص مجهولين في بلدة الكشكية بريف دير الزور الشرقي.

كما قتلت السيدة "تاجه الجابر الطرشان" المنحدرة من بلدة الشميطية في الريف الغربي لدير الزور وأصيبت ابنتها بجروح بعد أن طلق عناصر الجيش اللبناني النار عليهما أثناء محاولتهما العبور الى الأراضي اللبنانية عبر طرق التهريب. 

سيارة عسكرية تدعس طفلة بدرعا

جنوباً، قال مراسل أورينت طه المحمود، إن مجموعة محلية تابعة للأمن العسكري يقودها عماد أبو زريق احتجزت صباح أمس عشرات الشباب العاملين في معبر نصيب واقتادتهم لمكتبه، حيث حقق معهم وأطلق سراحهم بعد ساعات من احتجازهم. 

كما قامت إحدى مجموعات ميليشيا أبو زريق بتمشيط طريق المبحص ومنطقة النخلة بين مدينتي درعا البلد ونصيب الحدودية على الطريق الحربي. 
في سياق آخر، فارقت الطفلة فرات عقبة شباط الحياة إثر دعسها من قبل سيارة عسكرية  تابعة لميليشيا أسد على الطريق الواصل بين مدينتي ( الشيخ مسكين - نوى ).

وبحسب مصادر أورينت، فقد كانت الطفلة البالغة من 10 أعوام في طريق عودتها من المدرسة قبل دعسها من قبل السيارة التي واصلت سيرها رغم ما حدث للطفلة.

وفي ريف دمشق، قال مراسل أورينت ليث حمزة، إن ميليشيا أسد أزالت ظهر أمس حاجز المهاجرين الموجود بالقرب من قصر المهاجرين داخل العاصمة دمشق. 

كما بدأت الميليشيا بإزالة الحواجز البيتونية في ساحة التحرير بدمشق لإعادة فتح الحارات التي أغلقتها منذ سنوات.

 

التعليقات (1)

    محدين شعبو

    ·منذ 8 أشهر 3 أيام
    رحمة الله عليهم كانو نايمين وقصد ام الغدر الله ياخد يثأر لهم وما يبقى واحد منهم
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات