"الزلزال أكل زيادة الرواتب".. تصريح لمسؤول كبير في نظام أسد يثير غضباً عارماً

"الزلزال أكل زيادة الرواتب".. تصريح لمسؤول كبير في نظام أسد يثير غضباً عارماً

لم يكتفِ نظام أسد باستغلال زلزال شباط/ فبراير الماضي على مختلف الأصعدة سواء السياسية أو الاقتصادية، حيث يواصل استغلال ملف الزلزال على الصعيد الداخلي لتبرير تقصير وعجز حكومته عن مساعدة السكان في مناطق سيطرته الذين يعيشون في ظروف مُزرية.

الزلزال أوقف زيادة الرواتب

وفي أحدث صورة لاستغلال النظام للزلزال، زعم رئيس لجنة الموازنات في "مجلس الشعب" التابع للنظام ربيع قلعجي، أن الزلزال كان سبباً في إيقاف زيادة الرواتب حالياً.

وقال قلعجي في تصريحات لإذاعة "نينار" المحلية أنه بالنسبة لاعتمادات الرواتب والأجور، فقد تمّ رصد مبلغ جيد ويتناسب مع سعر الصرف في موازنة 2023، إلا أن تغيّر سعر الصرف أدى إلى انخفاض حجم المبلغ.

ووفق ما ذكر قلعجي، كان هناك مشروع لـزيادة الرواتب والأجور بنسبة جيدة لكن الزلزال أوقفها، إذ تم تسخير المبلغ للاستجابة إلى تداعيات الزلزال الذي استنزف هذه الكتلة، مشيراً إلى أن موضوع زيادة الرواتب لم يُلغَ وإنما تأجّل، لأن الوضع العام يتطلب زيادة في الرواتب.

أين أموال المساعدات؟

وأثار تصريح قلعجي ردود فعل غاضبة وساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل السوريين في مناطق ميليشيا أسد، متسائلين أين ذهبت أموال المساعدات التي وصلت إلى النظام بالمليارات بعد الزلزال؟.

وكتب أحدهم على "فيسبوك": "ربيع قلعجي كلامك غير مقنع وغير منطقي، منذ الأزل وهناك مخصصات من الموازنة لموضوع الكوارث وأصدرت طوابع مردودها للكوارث وجاءت مساعدات ممتازة ، وبند الرواتب في الموازنة بعيد عن بند الكوارث ، فلا تخلط الأوراق لصالح الحكومة أنت ممثل للشعب وليس للحكومة، وكلامهم لا يغني من جوع ، والناس ماتت من الجوع فحاج تنظروا علينا بكلام لا يمت للمنطق بشيء".

وسخر آخر قائلاً: "مجلس الشعب أخ الحكومة على مبدأ أنا وأخي على ابن عمي وانا وابن عمي عالغريب".

فيما تساءل أحدهم: "وين المساعدات الماديه التي جاءت لكارثه الزلزال بتكفي تعمر اضعاف مادمر وين رفع اجور المحروقات مرتين ولم نلاحظ تسويه لدخل الذي انحك وراتبه الذي يتقاضاه لايكفيه لثلاث ايام اذا دبر امره"، في علّق آخر: "مزاودات وتمسيح....عملوا الزلزال شماعة...بالرغم من المساعدات الكبيرة".

وقال أحد المعلقين: "ما الأموال والمساعدات اللي اجت وقت الزلزال بتغطي سوريا كلها مو بس المناطق المنكوبة بس اجتهن فرصة ليأجلو الزيادة وزيادة النهب العام"، وكتب آخر: "حتى الكوارث أو الطبيعه بشكل عام بتحسا إنوا أجت بس لتكون حجة تتسلحوا فيه".

الراتب لا يكفي ليوم واحد

وكان رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال لدى النظام، جمال القادري قد اعترف بوقت سابق بأن الحد الأدنى للرواتب لا يكفي ليوم واحد.

وقال القادري إن نظام الرواتب والأجور يحتاج لتعديل جذري، فأي زيادة للرواتب لم تعُد كافية، موضحاً أنه لا يمكن أن يبقى التضخم ذريعة لعدم زيادة الرواتب، كما إنه يجب إعادة النظر بالمبلغ الخاص بالترفّع الوظيفي.

كما اعترف بأن التشريعات الخاصة بسوق العمل لدى نظام أسد فاشلة، مؤكداً أن هذه التشريعات -ولا سيما القانون رقم 50- أصبحت عاجزاً عن مواكبة تطورات سوق العمل، وأن هناك مواد كثيرة في القانون لمصلحة العامل لكنها لا تُنفذ.

التعليقات (1)

    مهاجر

    ·منذ سنة شهر
    الشعب البهيم ماعاد يفهم انو هالكركوزات من الحكومة وانتي نازل عبارة عن دمى متحركة. من يتحكم بمصير البلد منذ خمسين عام هو عصابات الاجرام المارقة القابعة في المهاجرين يساندهم أوقح وأجرم وأندل الخلق من العلويين يلي مسمايين حالهم (ضباط ضراد الأمن)
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات