هدد بتصفية أقاربهم.. معتقلون سابقون يكشفون لأورينت محاولات ميليشيا أسد تجنيدهم كمخبرين

هدد بتصفية أقاربهم.. معتقلون سابقون يكشفون لأورينت محاولات ميليشيا أسد تجنيدهم كمخبرين

كشف معتقلون سابقون في تصريحات خاصة لأورينت نت عن مساومة ميليشيا أسد لهم للعمل كـ(جواسيس ومخبرين) لصالح فرع فلسطين الذي كانوا معتقلين به، مشيرين إلى أن المساومة تضمنت تهديدات بالقتل والتصفية والاعتقال وملاحقة أي قريب للمعتقلين تطاله يد النظام.

وقال (معتز عبد الرحمن) وهو أحد المعتقلين السابقين لـ أورينت نت: "اعتُقلتُ في فرع فلسطين لمدة 5 أشهر سنة 2022، وتم إخراجي بعد دفع مبالغ مالية طائلة، وخلال عملية إنهاء الأوراق التي سأخرج بها، وبما أن كل عملية خروج يجب أن تمر على ضابط التحقيق الذي يتولى (ملفي)، كان لا بد من الحديث معه قبل الخروج".

وأضاف "خلال خطاب رنّان عن الوطن والمواطنة التي قبض المحقق ثمنها سلفاً، طالبني المحقق المساهمة فيما أسماه (دعم البلد بأبسط ما يمكن القيام به)، وذلك عبر تقارير أسبوعية يجب تسليمها إلى جهة ما أخبرني أنه سيحددها لاحقاً لي، واعداً إياي بمنصب رفيع في حال أنجزت مهامي على أكمل وجه".

تهديدات بالتصفية

واستطرد المحقق حديثه بجملة تهديد أخرى قائلاً: "إذا بدك ترفض وتلعب ارفض، بكل الأحوال أنت بتكون عم تحكم على كل الّي بتحبن بالإعدام، لأنو رفضك رح يخلينا نجيب كل شخص بيعرفك أو شافك، ومنقدر نوصلك إيمت ما بدنا"، لافتاً إلى أن المحقق قال ذلك وبسخرية كبيرة مؤكداً وجود الكثير من الخلايا التابعة لنظام أسد في إدلب وريفها.

مهام محددة ومزايا

أما (م. ر) الذي كان معتقلاً في فرع المخابرات الجوية بمدينة حماة والذي طلب عدم الكشف عن اسمه لدواعٍ أمنية، ذكر في حديثه لـ أورينت نت، أن المحقق في فرع المخابرات الجوية في حماة والذي سبق أن كان معتقلاً به، طلب منه التخابر والتجسس لقاء مكافآت وامتيازات (لم يحددها) سيحصل عليها لاحقاً.

وبحسب المصدر، فإن التجسس كان عبر مهام محددة داخل المناطق المحررة والتي وصفها بـ (بؤرة الإرهاب)، وأن تهديداته له في حال الرفض كانت مشابهة لتلك التي تلقاها(عبد الرحمن) في فرع فلسطين.

 وأشار إلى أن مجموعة المهام التي طلبت منه كانت عبارة عن (زرع أجهزة تجسس داخل مناطق محددة - اختراق حسابات القادة العسكريين وهواتفهم ونقل كل ما فيها إلى فرع الأمن الجوي بحماة عبر (وسطاء) سيتم تحديدهم لاحقاً عبر اتصالات هاتفية وغيرها من المهام التي تعتمد على(مجال دراسته) في مجال التكنولوجيا والمعلومات.

وقبل أسابيع، نشر موقع أورينت تقريراً تضمّن أساليب التعذيب الوحشي التي يتبعها نظام أسد في مسالخ بشرية يُطلق عليها اصطلاحاً اسم سجون، وقد كشفت المعلومات عن قيام أحد الأطباء في سجن صيدنايا بحقن المعتقلين بأدوية منتهية الصلاحية وإجراء عمليات جراحية بدون مخدر، فضلاً عن استئصال أعضائهم دون داعٍ بحجة العلاج وسط شكوك بتجارته بها.

التعليقات (1)

    Majed

    ·منذ 9 أشهر 3 أسابيع
    موضوع نظام الأسد - لايختلف كثيراً عن نظام فرعـــون - مثل ذكرت الآية الكريمة - - - ( إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ ۚ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ (4) - كل اللي حصل هو بالأصل من سيئات أعمالنا - يمكن فرعون كان عندو شوية قانون - هاد الحمد لله مافي قانون بيعقووو
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات