بالفيديو.. ضابط متنفّذ يتلذذ بحرق زوجته حتى الموت وابنتها لا تصدق ما يحدث

بالفيديو.. ضابط متنفّذ يتلذذ بحرق زوجته حتى الموت وابنتها لا تصدق ما يحدث

في جريمة مروعة تخلو من أي مشاعر إنسانية، أقدم أحد الضباط في العراق على حرق زوجته تاركاً إياها تئنّ وتتعذب أمام عينيه حتى فارقت الحياة.

وفي التفاصيل، ذكرت قناة الشرقية العراقية، اليوم الخميس، أن ضابطاً أقدم على حرق زوجته داخل منزله في بغداد لـ"يتفرج" عليها بعد ذلك وهي تفارق الحياة أمام عينيه.

وأجرت القناة مقابلات مع أقارب وذوي الضحية المدعوة "نور"، حيث أعربوا عن ألمهم وحزنهم إزاء ما جرى لفقيدتهم بسبب هذه الجريمة البشعة.

وحول تفاصيل تلك اللحظات الأليمة، قالت ابنة الضحية إنها دخلت على أمها فوجدت أن والدها قد أشعل النار بأمّها دون أي اكتراث منه، بينما كانت تئنّ وهي تشتعل بالنار دون أن تعرف ماذا تفعل.

وأضافت أن والدها ترك زوجته تحترق أمام عينيه، وجلس ببرود يشاهدها حتى فارقت الحياة.

وذكرت البنت أنها لم تعرف ماذا تفعل لوالدتها وسط ذهولها بالحادثة، فيما كان والدها يجلس بكل هدوء دون أن يفعل لها شيئاً.

من جهته، أصدر القضاء العراقي أمراً بإلقاء القبض على الزوج الذي يعمل ضابطاً بوزارة الداخلية، وذلك بتهمة القتل العمد، وفق ما نقلت القناة.

لكن ورغم الأمر القضائي الذي صدر بحقه، فإنه لم يتم القبض عليه لتقديمه للمحاكمة، رغم مرور أكثر من 10 أيام على الحادثة.

وقال أحد أقارب الزوجة إن الموظفين الحكوميين تعمدوا المماطلة في إلقاء القبض على الجاني، متذرعين بمجموعة من الحجج.

وأشار إلى أن الزوج ضابط متنفّذ يعمل على الحدود (دون أن يسميها) وأن لديه شبكة قوية من العلاقات، مطالباً بتنفيذ الأوامر القضائية وتحقيق العدالة من القاتل.

وجاءت حادثة إحراق الضحية نور على يد زوجها لتكشف عن مدى انتشار الحوادث الاجتماعية الخطيرة في العراق، الخاضع سياسياً وعسكرياً لإيران وميليشياتها، وفي مقدمتها الحشد الشيعي.

التعليقات (2)

    فضل

    ·منذ 10 أشهر 4 أسابيع
    إسألو هذا الشيطان كم حرق من المسلمين السنة سابقا،فهذه ليست المرة الاولى

    ابوعبدالسلام

    ·منذ 10 أشهر 4 أسابيع
    لقد ضاع العراق بعد أن اضاعوا صدام
2

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات