أمّ في سويسرا تقنع جميع عائلتها برمي أنفسهم من مكان شاهق (صور)

أمّ في سويسرا تقنع جميع عائلتها برمي أنفسهم من مكان شاهق (صور)

استطاعت أم تعيش في سويسرا دفع أفراد أسرتها وشقيقتها إلى إنهاء حياتهم عبر إلقاء أنفسهم من ارتفاع شاهق في حادثة غريبة في دولة مصنّفة من أفضل دول العالم للعيش.

وقعت الحادثة عندما أقنعت الزوجة (41) عاماً زوجها الذي يصغرها بسنة وشقيقتها التوأم وطفلتها الصغيرة ذات الثماني سنوات وابنها 15 عاماً بإلقاء أنفسهم من شرفة شقتهم في الطابق السابع بمدينة مونترو ب‍سويسرا في 24 آذار من العام الماضي وفقاً للتحقيقات. 

وأظهرت التحقيقات أن الضحايا لم يُبدوا أيّ مقاومة قبل موتهم، كما إن تشريح الجثث لم يُظهر أي أثر للمخدرات، ولم يسمع الجيران أي صراخ عند وقوع الحادث، وتعتقد السلطات أن الأمر عبارة عن انتحار جماعي.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية لم ينجُ من هذه المأساة العائلية إلا ابنها الفتى الذي يبلغ الـ 15 من عمره، لكنه أصيب بجروح خطرة دخل على إثرها في حالة من الغيبوبة، وعندما استفاق كان فاقداً للذاكرة.

"العالم لا يستحق العيش فيه"

وقالت السلطات إن الأم وشقيقتها مغرقتان في نظريتي البقاء والمؤامرة، وذكرت الشرطة أنها ستغلق التحقيق في القضية بعد مرور عام بالكامل على الحادث.

وكانت هذه العائلة قد انتقلت إلى العيش في سويسرا قادمة من فرنسا قبل نحو عامين، دون أن يبدو على أي من أفرادها الرغبة في الانتحار حينها إلا أن التحقيقات أظهرت أن الأسرة كانت معزولة عن محيطها، ونادراً ما كانت تخرج، وكانت تدرّس طفليها داخل جدران المنزل، واللذين كانا من المفترض أن يدرسا في المدرسة أسوة بأقرانهما.

وأفادت التحقيقات أن الأم وتوأمها متشككتان إزاء الحكومة والسلطات المحلية، وكانتا مقتنعتين بأن العالم مكان معاد، وأقنعتا الأطفال بذلك، من منظورهم الذي يقول " العالم لا يستحق العيش فيه".

وقال المحققون إن جائحة كورونا وحرب أوكرانيا دعمتا هذا الاعتقاد، وأضافوا أنه جرى التخطيط للانتحار الجماعي من جانب الأم بعناية "بحثاً عن عالم أفضل"، بعد العثور على أدلة تؤكد ذلك خلال تفتيش المنزل.
وتهيمن المدن في الدول الاسكندنافية على قائمة المدن الأكثر ملاءمة للعيش بفضل الاستقرار والبنية التحتية الجيدة في المنطقة. كما يتم دعم سكان هذه المدن من خلال الرعاية الصحية الجيدة والعديد من الفرص للثقافة والترفيه إلا أن حالات الانتحار منتشرة بكثرة في العديد من هذه الدول.

التعليقات (6)

    بلال الشيخ

    ·منذ سنة 4 أشهر
    الحمد لله على نعمة الأسلام

    محمد

    ·منذ سنة 4 أشهر
    خاتمة التقرير عن مدن الدول الاسكندنافية والتقرير عن حدث في سويسرا فما هي العلاقة يا محرر الخبر

    Hezzaa Elabdullah

    ·منذ سنة 4 أشهر
    الحمد لله الذي من علينا اذ خلقنا مسلمين ،مايعانيه بعضنا من صعوبات وعوائق وضائقات لايمكن لهذه المنتحرة ان تتخيله ولو خيالا مع ذلك نصبر ونحتسب الاجر عند الله ، نحن شعب له بالمأساة اثني عشر عاما لايوجد بيت لاوقد قرع بابه القهر والفقدان لكل عائلة مهاجر او مصاب او مفقود نزوح وفراق وحسرات ناهيك عن الخذلان وعزاءنا بذلك انا نحمد الله في السراء والضراء ونؤمن بقضاءنا خيره وشره فلا سبيل لمسلم ان ينتحر الاوقد رمى نفسه في تهلكة الجحيم سلاما على احرار الخيام سلاما على من هم في غياهب السجون سلاما على وطني سلاما على شباب قد شاب في المهجر

    MUHAMMED

    ·منذ سنة 3 أشهر
    غففف

    كولونيا..

    ·منذ سنة 3 أشهر
    سبحان الله العظيم وبحمده

    كولونيا..

    ·منذ سنة 3 أشهر
    سبحان الله العظيم وبحمده
6

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات