شجاعته أنقذت حياة 20 شخصاً.. مسؤول ألماني رفيع يكرم شاباً سورياً

شجاعته أنقذت حياة 20 شخصاً.. مسؤول ألماني رفيع يكرم شاباً سورياً

قلّد رئيس وزراء ولاية شمال الراين الألمانية "هيندريك فوست" الشاب السوري أحمد الشيخ حسين قامس "ميدالية الإنقاذ" الخاصة بولاية شمال الراين بعد أن قام في عام 2020 بإيقاف رجل قام بطعن شاب في حافلة نقل عام بمدينة بون الألمانية. 

واستطاع أحمد تثبيت الرجل ومنعه من طعن آخرين في الحافلة حتى وصول الشرطة بينما قدّم الإسعافات الأولية للشاب المصاب وساهم في إنقاذ حياته. وأشاد قائد شرطة بون فرانك هوفر بشجاعة أحمد قائلاً: "لولا تدخل أحمد لكان الضحية قد مات".

ونقل موقع "بيلد" الألماني تفاصيل الحادثة حيث استقلّ أحمد الذي لجأ إلى ألمانيا عام 2016 حافلة تقل نحو 20 راكباً آخر في محطة بون المركزية، وفجأة قام رجل(55 عاماً) بسحب سكين وطعن شابّ يبلغ من العمر 22 عاماً، وبينما سارع الركاب بمغادرة الحافلة في حالة من الذعر، أمسك أحمد بيد الجاني كي لا يطعن ركاباً آخرين وضغط الرجل بقوة على جدار الحافلة وثبت ذراعيه إلى أن جاءت الشرطة واعتقلت الجاني.

وفي مقابلة لأحمد مع الموقع حول سبب قيامه بهذا الفعل الشجاع قال: كنت أركب في الجهة الأمامية للحافلة أستمع إلى الموسيقا عندما سمعت فجأة صرخات عالية جداً، ذهبت إلى مكان الصراخ على الفور ورأيت رجلاً يطعن شاباً بسكين، وتمكنت من الإمساك بيده حتى لا يستمر في الطعن".

وأكد أحمد أنه كان خائفاً على نفسه وعلى الضحية وعلى الركاب الآخرين أيضاً. يقول: "ما قمت به هو جزء من الإنسانية أن أتحمّل المسؤولية وأساعد غيري". 

وعبّر أحمد عن حزنه وخيبة أمله بسبب عدم تدخل أي شخص آخر من بين الـ 20 راكباً سواه، وعبّر قائد شرطة هوفر عن استغرابه من هروب كل الركاب، يقول: "معظم الركاب أصيبوا بالذعر وغادروا الحافلة على عجَل".

وفي وقت سابق كرّم قائد شرطة مدينة هاناو الواقعة بالقرب من مدينة فرانكفورت الألمانية، الشاب السوري وائل أبو هايلة، إثر إحباطه عملية سطو مسلح في المدينة.

التعليقات (1)

    Gawad Kayale

    ·منذ 11 شهر أسبوع
    ما فعلته كان قمة في الشجاعه والإنسانية والاحساس بالمسؤولية أحسنت هكذا هم السوريين اينما ذهبوا
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات