أهم الأخبار

 

حقّق حلمه.. شاب من السويداء هرب من بطش أسد ليصبح طياراً في أوروبا (فيديو)

"حقّق

صورة ملتقطة من الفيديو

أورينت نت - مأمون البستاني

يواصل اللاجئون السوريون كتابة قصص نجاح جديدة وتحقيق أحلامهم في البلدان التي لجؤوا إليها على مدار السنوات السابقة هرباً من إجرام ميليشيا أسد بحق الشعب السوري، إذ بدأ الشاب السوري سامح سلوم، الذي لجأ إلى السويد قبل سنوات، بالعمل كطيار مدني في شركة Ryanair الإيرلندية، التي تعد إحدى كبرى شركات الطيران المدني في أوروبا.

سوريا حرة ديمقراطية

وقال بهيج سلوم، والد سامح في منشور عبر صفحته في "فيسبوك": "اليوم حقق ابني سامح حلمه وبدء عمله كطيار مدني مع شركة Ryanair بعد جهد كبير وعمل شاق ومتواصل استغرق منه نحو أربع سنوات".

وأضاف: "أريد أن أشكر السويد التي أتاحت له فرصة تحقيق هذا الحلم والتي سهلت له تحقيق حلمه.. الدول المحترمة والتي تحترم حقوق مواطنيها يتمكن مواطنوها من الإبداع والمساهمة في تطويرها".

وختم سلوم قائلاً: "أتمنى التوفيق لسامح بعمله الجديد وأتمنى التوفيق لأولادكم جميعاً سنبقى نحلم بيوم يستطيع فيه أبناؤنا تحقيق أحلامهم في سوريا حرّة ديمقراطية خالية من كل أشكال الإستبداد".

وأرفق بهيج منشوره بمقطع فيديو يُظهر استلام ابنه لشهادة إنهاء التدريب في الشركة من قبل مدير الشركة الذي اعتبر أن قصة الشاب سميح سلوم مؤثّرة بعد أن أخبره الأخير أنه لجأ إلى السويد من سوريا في عام 2017.

 

ميليشيا أسد حاولت اعتقاله

وبحسب ما أفادت صفحة "السويداء A N S" المحلية، فإن الشاب سامح ينحدر من مدينة شهبا شمال السويداء، مشيرةً إلى أنه غادر سوريا مجبراً نتيجة الضغوط من قبل أجهزة ميليشيا أسد الأمنية التي حاولت اعتقاله، بسبب موقف والده المؤيد للثورة السورية.

ويواصل أبناء السويداء وخاصة الشباب منهم رحلة الهرب من تسلّط ميليشيا أسد وإجرامها في المحافظة نحو أوروبا عبر لبنان وأمريكا الجنوبية.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، أظهرت صورة نشرتها صفحات محلية تجمُّع عشرات الشبان في إحدى ساحات مدينة السويداء، قبل أن يستقلّوا حافلة تتبع لإحدى شركات النقل التي يُديرها أشخاص متنفّذون لديهم مكاتب سفر لتأمين عمليات السفر أو الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا. 

وبحسب ما ذكر الشبان حينها، فإن وجهتهم واحدة، حيث سيسافرون إلى لبنان أولاً ومنها إلى أمريكا الجنوبية، التي تضمّ بعض الأقاليم التابعة لدول في الاتحاد الأوروبي، وتمثّل وجهة للراغبين بطلب اللجوء في أوروبا.

قصص نجاح السوريين

وتتداول مواقع التواصل الاجتماعي والصحافة الغربية في كل فترة قصة نجاح كبيرة لأحد اللاجئين السوريين المقيمين في دول اللجوء سواء في أوروبا أو تركيا أو دول أمريكا الشمالية.

ومؤخراً تمكن الشاب مهران عماد الزيلع، من أبناء العاصمة دمشق، والذي وصل إلى النرويج كلاجئ قبل 7 سنوات، من أن يصبح كابتن طياراً بشكل رسمي بعد اجتياز 3 اختبارات حصل خلالها على جائزة الجناح الذهبي.     

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

الأكثر مشاهدة

هيئة الجولاني تعلن مقتل 15 من ميليشيا أسد في إدلب واختطاف شاب من حلب بالسويداء

هيئة الجولاني تعلن مقتل 15 من ميليشيا أسد في إدلب واختطاف شاب من حلب بالسويداء

أخبار سوريا
مخابرات أسد تختطف سيدة من مشفى بدمشق.. واشتباكات بدير الزور بين قسد والأهالي

مخابرات أسد تختطف سيدة من مشفى بدمشق.. واشتباكات بدير الزور بين قسد والأهالي

أخبار سوريا