مأساة نازح من ريف دمشق: أنقذ أطفاله الثلاثة وضحّى بحياته من أجل زوجته (صور)

مأساة نازح من ريف دمشق: أنقذ أطفاله الثلاثة وضحّى بحياته من أجل زوجته (صور)

في واحدة من المآسي الكثيرة التي خلفها الزلزال المدمر الذي ضرب الشمال السوري وجنوب تركيا، فقد أحد النازحين حياته بعد أن تمكّن من إنقاذ جميع أطفاله.

مصادر إعلامية في الشمال السوري من بينهم الإعلامي أحمد رحال نعت النازح أبو حسام دوارة أحد مهجري مدينة زملكا جراء الزلزال في الشمال السوري.

وأضافت أن أبو حسام أنقذ أطفاله من بين جدران منزله المتصدّعة في جنديرس بريف عفرين، قبل أن يفارق الحياة بعدما سقط عليه السقف.

من جانبه، قال الإعلامي محمد حميدان لأورينت نت، إن منزل أبو حسام تصدّع بشدة نتيجة الزلزال وسرعان ما بدأت جدرانه بالتهاوي.

وأضاف أن أبو حسام هرع إلى المنزل وتمكن بالفعل من إخراج أطفاله الثلاثة قبل أن يعود إلى المنزل من إنقاذ زوجته.

لكن وللأسف انهار سقف المنزل بشكل مفاجئ ما أدى إلى مقتل أبو حسام وزوجته بعد أن تحوّل المكان بكامله إلى كتلة من الحطام.

وبحسب المصدر، فإن أبو حسام البالغ من العمر 45 عاماً هو مقاتل سابق في فصائل المعارضة لكن وبعد تهجيره من الغوطة الشرقية عام 2018 افتتح محلاً لبيع الحلويات في جنديرس.

وحتى ساعة إعداد هذا التقرير، بلغت حصيلة ضحايا الزلزال في شمال غرب سوريا أكثر من 810 حالات وفاة وأكثر من 2200 مصاب وسط مخاوف من ارتفاع أعداد الضحايا بشكل كبير بسبب وجود مئات العوائل تحت الأنقاض.

 

 

التعليقات (1)

    هشام رمضان

    ·منذ سنة أسبوعين
    رحمه الله رحمة واسعة وتقبله في الشهداء
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات