دول العالم تتضامن مع تركيا وأنقرة تنشئ جسراً جويّاً لإغاثة المتضررين من تداعيات الزلزال

دول العالم تتضامن مع تركيا وأنقرة تنشئ جسراً جويّاً لإغاثة المتضررين من تداعيات الزلزال

بعد ساعات قليلة على وقوع زلزال مدمّر بلغت شدته 7.4 درجات في جنوب تركيا، أعربت العديد من دول العالم عن تضامنها مع ضحايا الكارثة، مبدية استعدادها لتقديم يد العون والمساعدة، فيما أنشأت السلطات التركية جسراً جوياً لتقديم المساعدات للمتضررين من تداعيات الزلزال.

وقدمت دول عربية وغربية تعازيها إلى تركيا وسوريا في ضحايا الزلزال الذي وقع فجر الإثنين وأسفر عن وفاة مئات الأشخاص وإصابة الآلاف، وفق مصادر سورية وتركية.

تضامن عربي

وأعربت الخارجية المصرية في بيان عن تعازيها لكل من تركيا وسوريا في ضحايا الزلزال وتمنيها بالشفاء العاجل للمصابين، مبدية استعدادها لتقديم يد العون للمتضررين.

كما قدمت وزارة الخارجية الفلسطينية في بيان تعازيها للسوريين والأتراك، مؤكدة "وقوفها الدائم إلى جانب البلدين الشقيقين، وثقتها بقدرتهما على مواجهة آثاره".

أما سلطنة عمان فقالت خارجيتها في بيان إنها تتقدم بخالص تعازيها وصادق مواساتها لأسر ضحايا الزلزال في سوريا وتركيا، متمنية الشفاء العاجل للمصابين.

كما عزّى رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة ورئيس إقليم شمال العراق نجيرفان بارزاني، في ضحايا الزلزال، مؤكدين تضامنهم مع سوريا وتركيا في هذه الكارثة.

تعازي دولية

عالمياً، أعرب رئيس الوزراء الباكستاني، شهباز شريف، في تغريدة عن "حزنه العميق" جراء تلقيه خبر الزلزال جنوب شرق تركيا، مقدماً التعازي لتركيا وشعبها.

وفي واشنطن، قال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جيك سوليفان، في بيان: "الولايات المتحدة قلقة بشدة حيال التقارير الواردة عن الزلزال المدمر اليوم في تركيا وسوريا".

ولفت أن الرئيس جو بايدن "وجه الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية والشركاء الحكوميين الآخرين لتقييم خيارات الاستجابة الأمريكية الممكنة لمساعدة الأشخاص الأكثر تضرراً".

من جانبه، قال وزير الخارجية السويدي توبياس بيلستروم في تغريدة إن الاتحاد الأوروبي الذي تترأسه ستوكهولم في 2023 "سيمد يد العون لتركيا وسوريا لتنسيق جهود مساعدة البلدين بعد الزلزال"، معبراً عن أسفه الشديد تجاه آثاره "المروعة".

أما أذربيجان فقد أمرت وزارة الطوارئ فيها بإرسال فريق بحث وإنقاذ مكون من 370 عنصراً إلى تركيا للمساهمة في مواجهة آثار الزلزال.

كما بعث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين برسالة تعزية إلى الرئيس أردوغان في ضحايا الزلزال، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.

من جهته أعرب رئيس جمهورية شمال قبرص التركية أرسين تتار عن تعازي بلاده في ضحايا الزلزال وتضامنها مع تركيا.

في سياق متصل، بعث الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكاييف ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي برسائل تعزية إلى أردوغان في ضحايا الزلزال.​​​​​​​

كذلك أعربت وزارة الخارجية البريطانية عن تعازيها لتركيا في ضحايا الزلزال، معلنةً استعدادها لـتقديم المساعدات اللازمة، بحسب ما ذكرت وكالة الأناضول.

فيما أوعز وزير خارجية إسرائيل إيلي كوهين، بالتحضير لإرسال مساعدات عاجلة إلى تركيا، وذلك على خلفية الزلزال.

دعوات لإغاثة السوريين

في السياق، طالب الائتلاف السوري، المجتمع الدولي والمنظمات الدولية الإنسانية بالتدخل العاجل لإغاثة السكان في المدن والبلدات التي ضربها الزلزال شمال سوريا.

وأوضح الائتلاف في بيان الإثنين، أن "الأضرار التي تسبب بها الزلزال المدمر جسيمة وبالغة، طالت مئات الأبنية السكنية ونجم عنها مقتل وإصابة المئات".

وأضاف: "وقد فاقم من الأضرار وكثرة الأبنية المدمرة، القصف الطويل الذي تعرضت له المدن والأحياء خلال السنين السابقة من النظام وحلفائه لا سيما في حلب وريفها".

إنذار من المستوى الرابع

من جهته، أعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إنشاء جسر جوي لتقديم المساعدات للمتضررين.

وأضاف أن وزارة الدفاع أنشأت مركزاً لتنسيق عمليات المساعدة التي ستقدمها القوات المسلحة التركية لفرق إدارة الكوارث والطوارئ. 

بدوره، أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو اليوم الإثنين، أن وزارته رفعت حالة الإنذار إلى المستوى الرابع، وأن هذا الإنذار يشمل المساعدة الدولية، مضيفاً أن جميع فرق الإنقاذ والمساعدة في حالة تأهب، لإنقاذ المتضررين من الزلزال.

زلزال مدمر

وكان نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، أعلن وفاة 284 شخصاً وإصابة 2323 آخرين جراء الزلزال الذي ضرب ولاية قهرمان مرعش فجر الإثنين وبلغت شدته 7.4 درجات.

وأوضح أوقطاي في تصريح للصحفيين، أنه تم إغلاق مطار هاتاي وتوقيف حركة الطيران المدني في ولايتي قهرمان مرعش وعنتاب.

وكان الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) أعلن ارتفاع الحصيلة الأولية لضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب مناطق واسعة من سوريا فجر اليوم الإثنين إلى نحو 500 حالة وفاة وإصابة في إدلب وريف حلب، مشيراً إلى أن مئات العائلات تحت الأنقاض.

وأكد في بيان "ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال في مناطق شمال غرب سوريا إلى 147 قتيلاً وأكثر من 340 جريحاً بإحصائية غير نهائية"، مضيفاً أنه من المرجّح ارتفاع عدد الوفيات بشكل كبير لوجود مئات العائلات تحت الأنقاض.

التعليقات (1)

    Namrud

    ·منذ سنة أسبوعين
    الاموال والمساعدات كالعاده ستذهب لجيوب حزب العداله الايردوغاني وهم سيوزعونها على عناصرهم من الاحونجيه والدواعش المجرمين والمرتزقه
1

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات