أهم الأخبار

 

قسد حاولت التستر.. عصابة يتزعمها قيادي من PKK وراء جريمة قتل المعلمة وطفلتها بالرقة (صور)

"قسد

صورة تعبيرية

أورينت نت - ياسين أبو فاضل

كشفت مصادر لأورينت نت تورط أحد كوادر ميليشيا قسد برفقة آخرين بالجريمة المروّعة التي طالت سيدة حامل وطفلتها ذات الأعوام الثمانية في الرقة قبل أيام.

وقالت مصادر خاصة لأورينت نت إن العصابة التي تقف وراء جريمة قتل السيدة نورة الأحمد وابنتها في حي المشلب يتزعمها أحد كوادر ميليشيا قسد ويلقّب بهافال جيمي.

وأضافت أن جيمي واثنين آخرين من أبناء عشيرة السرامدة قتلوا السيدة وابنتها بغرض سرقة منزلها حيث إن القتلَة والمغدورة يقيمون في ذات الحي.
  
وبحسب المصادر، يُعتبر جيمي أحد المتنفذين في صفوف ميليشيا قسد بالرقة لأنه من المكوّن "الكردي" وله سوابق بالسرقة وتجارة المخدرات.

وعلى خلفية تكشف الجناة، أقدم عدد من أهالي السيدة المغدورة وطفلتها على حرب منازل الجناة بالحي وسط أنباء تحدثت عن تهريب جيمي وعائلته خارج المدينة وأحاديث عن تورّط فتاة كردية تُدعى صابرين بالجريمة على علاقة بجيمي.

قسد تتستر

ويوم أمس، أعلنت شرطة ميليشيا قسد أنها تمكنت من التوصل للمشتبه بهم وإلقاء القبض عليهم، بأقل من أربع وعشرين ساعة، حيث اعترفوا خلال التحقيق الأولي بارتكابهم جريمة القتل.

غير أنها لم تشر إلى حقيقة أن متزعم العصابة قيادي في قسد واكتفت بالقول إنها ستقوم لاحقاً بنشر تفاصيل جريمة القتل واعترافات الجناة.
 
وعادةً ما يختبئ كوادر ميليشيا قسد الأكراد وراء أسماء وهمية ولاسيما الأجانب منهم وهو ما يشجعهم على ارتكاب الجرائم والانتهاكات دون أي مساءلة.

الشهر الماضي، أقدم القيادي في ميليشيا قسد جلال الخبيل على قتل سيدتين وتشويههما بعد اغتصابهما والاعتداء عليهما بشكل جماعي بسبب علاقة ابن عمهم بشقيقة القيادي.

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

فوضى أمنية واعتقالات.. ناشطون يطلقون حملة ضد ميليشيا قسد لوقف ممارساتها الإجرامية

فوضى أمنية واعتقالات.. ناشطون يطلقون حملة ضد ميليشيا قسد لوقف ممارساتها الإجرامية

أخبار سوريا
الأحصنة التي تأكل خشب عرباتها

الأحصنة التي تأكل خشب عرباتها

مقال اليوم