أهم الأخبار

 

أحد ضحايا قارب طرطوس ينجو من براثن أسد بإعجوبة بعد 3 أشهر

أخبار سوريا || أورينت نت - إعداد: إبراهيم هايل 2022-12-07 17:28:58

سيارات إسعاف تنقل جثث ضحايا القارب من طرطوس
سيارات إسعاف تنقل جثث ضحايا القارب من طرطوس

بعد تغييبه لحوالي 3 أشهر في سجون ميليشيا أسد، دون معرفة أي أخبار عنه، أفرج نظام أسد عن فؤاد حبلص، أحد الناجين القلائل من حادثة غرق قارب المهاجرين قبالة سواحل طرطوس في سبتمبر/أيلول الماضي.

ووفق موقع مهاجر نيوز فقد عاد حبلوص إلى منزله في 1 كانون الأول الجاري بعد أن كان محتجزًا لأكثر من ثمانية أسابيع في مستشفى عسكري يتبع لميليشيا أسد، ما يعني أن الأخيرة تعمّدت إخفاءه وتغييبه في سجونها.

إضافة إلى ذلك، أكدت وسائل إعلام أن حبلوص عاد إلى لبنان عبر طريق العريضة الساحلي، بفضل ما قالت إنه تفاوض أعيان مسلمين من طرابلس.

النظام حاول تغييبه

وفي شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، قال يحيى شقيق الناجي (فؤاد حبلص) في تصريح لراديو أورينت، إنه بعد غرق المركب ذهب مع زوجة أخيه لرؤيته في سوريا، حيث تمكنوا من الدخول إلى "مشفى الباسل" في اليوم التالي للحادثة، وشاهدوا فؤاد بصحة جيدة، كما التقطوا له عدة صور ومقطع فيديو.

وتابع يحيى أنه بعد ذلك اشتروا بعض الثياب والطعام وذهبوا مرة ثانية لرؤية شقيقه المريض بالسرطان لكنهم أخبروهم أنه تم تحويله إلى المشفى العسكري، فتوجهوا مباشرة إلى هناك حيث أكد الكادر الطبي وجوده لكنهم منعوا أهله من رؤيته.

وبيّن يحيى أن شقيقه المفقود في معتقلات أسد، أب لسبعة أطفال وقد خاطر بكل شيء من أجل الذهاب إلى أوروبا لتلقي العلاج، حيث باع سيارته وأثاث منزله في بلدة ذوق الحبالصة العكارية شمال لبنان، ولم يشترك بأي أحداث أو تنظيمات مسلحة سابقاً حتى يتم إخفاؤه بهذه الطريقة.

من جهتها صرّحت زوجة الناجي اللبناني "فؤاد حبلص" لموقع الحرة أن أحد العناصر الأمنيين من ميليشيا أسد في المستشفى العسكري بطرطوس أخبرها أن عليها أن تنسى أمر زوجها، وأنه "غير الله ما بقى يشوفه" بحسب تعبيره، لافتة إلى أن وضع زوجها الصحي كان جيداً ولا يعاني سوى من بعض الإرهاق قبل أن يختفي أثره في سوريا.

وتأتي المعلومات التي تقدمت بها العائلة لتعرّي أجهزة أسد الأمنية وتفضح همجيتها حتى بحق المنكوبين الذين نجوا من المركب الغارق.

وكانت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" أكدت قيام الأجهزة الأمنية التابعة لأسد باعتقال عدد من الأشخاص الناجين من حادثة غرق المركب في مدينة طرطوس، بحجة أنهم مطلوبون أمنيون وللخدمة الإلزامية.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة