بينهم عميد.. ميليشيا الأسد تخسر دفعة جديدة من صفوفها

بينهم عميد.. ميليشيا الأسد تخسر دفعة جديدة من صفوفها

خسرت ميليشيا أسد دفعة جديدة من صفوفها بينهم ضابط رفيع، قُتلوا بظروف مختلفة خلال اليومين الماضيين، في ظل معارك وهجمات متكررة على مواقع وأرتال الميليشيا بمناطق متفرقة وخاصة البادية السورية.

وذكرت صفحات موالية على "فيس بوك" منها (صافيتا مباشر) اليوم، أن الضابط برتبة عميد ركن (مدين فهد إبراهيم) توفي في "ظروف غامضة"، دون توضيح أسباب وفاته، وينحدر من محافظة حمص.

كما قتل الملازم أول من صفوف "الفرقة الرابعة" المدعو (موسى الحسن)، بعد العثور على جثته مقتولاً بسيارته يوم أمس، قرب مسجد المصطفى في مدينة خان شيخون الخاضعة لسيطرة الميليشيا بريف إدلب الجنوبي.

تزامن ذلك، مع مقتل وإصابة عدد من صفوف ميليشيا أسد بينهم ضابط، جراء هجوم نفذه عناصر تنظيم داعش أمس على نقاط الميليشيا في منطقة السخنة التابعة للبادية بريف حمص الشرقي.

دفعات متتالية

وزادت نسبة الخسائر العسكرية في صفوف ميليشيا أسد، وخاصة على مستوى الضباط بشكل لافت خلال الأشهر والأسابيع الماضية، وتراوحت أسباب وفاتهم بين هجمات عسكرية واسعة في أنحاء متفرقة من البلاد وخاصة مناطق البادية الشامية، وبين مقتلهم بظروف غامضة أو بدوافع المرض.

آخر تلك الخسائر كانت قبل يومين وتمثلت بمقتل الضابط برتبة ملازم أول (علي نضال صقر) إثر حادث سير على أوتستراد معضمية الشام بريف دمشق الغربي، وينحدر من قرية جبيتا بمنطقة وادي العيون بريف طرطوس، إضافة لمقتل الملازم أول (سومر عيسى) والذي قُتل على إحدى جبهات ريف إدلب شمالاً، وينحدر من قرية روضة الوعر بريف حمص، بحسب صفحات موالية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأول أمس، تعرضت سيارة عسكرية تابعة لميليشيا أسد من مرتبات (الفرقة 11)، لهجوم من مسلحين مجهولين يُعتقعد أنهم خلايا تنظيم داعش، بين بلدتي الكوم والطيبة شمال منطقة السخنة بريف حمص الشرقي.

وأسفر الهجوم عن مقتل عدد من عناصر الميليشيا عُرف منهم (أحمد مصطفى جليلاتي) و(محمد فادي نكاش)، إضافة لإصابة عناصر آخرين وتدمير السيارة العسكرية التي كانوا يستقلونها، إلى جانب انسحاب الميليشيا ومعهم مرتزقة (فاغنر) الروسية من بلدة الكوم بعد الهجوم.

وفي المقابل، تكثف ميليشيا أسد حملات التجنيد الإجباري عبر مداهمات واعتقالات بمناطق سيطرتها لزجّ ما تبقى من فئة الشباب في صفوفها، بهدف تعويض خسائرها البشرية المتزايدة، لا سيما مع وجود جبهات واسعة مشتعلة على امتداد الأراضي السورية رغم إعلان النظام وحلفائه السيطرة على تلك المناطق.

التعليقات (4)

    Abel Salem

    ·منذ سنة 7 أشهر
    لاتحسبن الله غفلا عما يعمل الضالمون...هم قتلو الشعب السوري لان قتلهم الله...وجهنم تنتضر المجرمين.

    سوري مُشرد

    ·منذ سنة 7 أشهر
    إلى جهنم الأبدية و بئس المصير. كل من يفطس من مليشيات المجرم السفاح بشار تجده نصيري نتن نجس فلا يقود هذه الميليشيات سوى النصيريون المسيطرون ١٠٠ بالمئة على كل هذه الميليشيات و على البلاد و على مقدرات البلاد و على باقي الشعب.الإغتيالات الغامضة كلنا يعرف من يقوم بها و الثورة باقية حتى إبادة كل أفراد هذه العصابة النصيرية الطائفية النجسة الحاكمة.

    Omar

    ·منذ سنة 7 أشهر
    هؤلاء قتلوا في سبيل نصرة الطاغوت الظالم الكافر الفاجر بشار الأسد والعلويين النصيريين وأعضاء حزب ميشيل عفلق الزنديق إلى جهنم لهم فيها شهيق وزفير.

    السفياني ل

    ·منذ سنة 7 أشهر
    لو بدكم تضلكم ١٠٠ سنه لح يسقط كل علوي وكل شيعي وكل وسخ شارك بقتل الشعب السوري الله يلعنكم كلكم هي خطيت الدم السوري البريئ
4

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات