أهم الأخبار

 

ضحايا مدنيون بقصف صاروخي على إدلب.. واشتباكات بين ميليشيات أسد وإيران قرب البوكمال

أخبار سوريا || أورينت نت - ماهر العكل 2022-12-03 10:11:37

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قُتل ثلاثة مدنيين وأصيب خمسة آخرون بقصف صاروخي لميليشيا أسد على قرية أوبين بريف إدلب، فيما طال قصف مدفعي تركي مواقع قسد شمال منبج، وسقط جرحى من ميليشيات الدفاع الوطني والفوج 47 باشتباكات بين الطرفين قرب البوكمال، كما اغتال مجهولون مختار بلدة الطيبة ورجلاً آخر شرق درعا.  

وفي التفاصيل.. قتل 3 مدنيين بينهم طفل (جميعهم من عائلة واحدة) وأصيب 5 آخرون بينهم امرأة وطفل، بقصف صاروخي لميليشيا أسد على منزل يقطنه مهجّرون في قرية أوبين (اليونسية) بريف بداما غرب إدلب، في حين شن طيران الاحتلال الروسي غارتين جويتين استهدف خلالها بصواريخ "جو-جو" سماء مدينتي مارع وعفرين بريف حلب الشمالي.

وفي ريف حلب أيضاً، استهدف الجيش التركي بقذائف المدفعية مواقع ميليشيا قسد في قرى الجات والتوخار شمال منبج، فيما ذكر مراسلنا أن شخصين قُتلا وأصيب اثنان آخران جراء اشتباكات بين عائلتين في مخيم شمارخ بالريف الشمالي.

قرار مفاجئ لواشنطن

وفي المناطق التي تسيطر عليها ميليشيا قسد شرق سوريا، أعلن متحدث باسم القيادة الوسطى الأمريكية لقناة "الجزيرة" أن بلاده أوقفت عملياتها مع من سماها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) ضد تنظيم داعش. 

ويأتي قرار واشنطن بعد يوم من إعلان ميليشيا قسد وقف كامل التنسيق والعمليات المشتركة مع التحالف الدولي، وذلك احتجاجاً على القـصف التركي لمناطقها شمال البلاد.

قرار جديد لوزارة دفاع المحرر 

وفي المناطق المحررة، أكد مراسل أورينت نت، مضر الخالد، أن وزير الدفاع في الحكومة المؤقتة اجتمع بقادة الفيالق الثلاثة ووضع خطة لتشكيل إدارة مالية موحّدة وتوحيد الخطاب الإعلامي وتحسين الوضع المعيشي للمقاتلين في الجيش الوطني.

وأضاف الخالد أنه تم اقتراح تشكيل صندوق موحّد للمعابر تحت تصرف وزارة الدفاع، وتفعيل دور الشرطة العسكرية بشكل كبير، حيث طلب نحو 8 آلاف عنصر، قامت الفصائل بترشيح أغلب الضباط الموجودين فيها.

اشتباكات قرب البوكمال

وفي دير الزور، أفاد مراسلنا زين العابدين العكيدي بإصابة ثلاثة من عناصر ميليشيات الدفاع الوطني التابعة لأسد والفوج 47 (حرس ثوري)، وذلك جراء اشتباكات بين الطرفين في قرية السيال قرب البوكمال، بسبب خلاف على أتاوة لسيارة تحمل دخاناً مهرباً قادمة من العراق ومتوجهة لديرالزور.

وأكد المراسل أيضاً وصول تعزيزات عـسكرية للميليشيات الإيرانية المتمركزة في مدينة البوكمال وريفها قادمة من مطار دير الزور العسكري، في حين أجرت قوات التحالف الدولي تدريبات عسكرية في حقل كونيكو للغاز شمال شرق المدينة، كما سُمِع دوي انفجارات في الميادين ناجمة عن تدريبات للميليشيات الإيرانية في البادية.

إلى ذلك، أُصيب القيادي في ميليشيا قسد "علي شير" مع عنصر آخر باشتباكات مع مهرّبين في بلدة الجنينة بالريف الغربي، وتوفّي مدني بأحد سجون استخبارات قسد بمدينة الطبقة بريف الرقة وذلك بعد أن اعتُقل منذ حوالي شهرين.

تدريبات عسكرية بالحسكة

أما في الحسكة، فأجرت قوات التحالف تدريبات عسكرية مع ميليشيا قسد في رميلان باستخدام قذائف 120 ملم، وبحسب بيان رسمي فإن هدف هذه التدريبات هو التحقّق من صحة منظومة الأسلحة وجاهزية الطاقم. 

وذكر موقع "فرات بوست"، أن قسد استمرت بتشييد الأنفاق والسواتر الترابية وبناء تحصينات واستقدام تعزيزات عسكرية داخل قرى وبلدات الحسكة المتاخمة للحدود مع تركيا تحسباً لأي عملية برية للجيش التركي.

اغتيالات في درعا

إلى درعا، حيث قُتل كل من محمد عبد الرحمن الحوشان ”أبو سامي” وهو مختار بلدة الطيبة وشخص آخر يُدعى إياد الزعبي، إثر استهدافهما برصاص مسلحين مجهولين على الطريق الحربي بالريف الشرقي.

وحول أزمة الوقود، قال موقع "تجمع أحرار حوران"، إن ارتفاع أسعار المحروقات في السوق السوداء بمحافظة درعا تسبّب بأزمة كبيرة وإنّ بعض القرى وصل سعر ليتر البنزين فيها إلى أكثر من 15 ألف ليرة سورية، في حين أن الكثير من التجار يمتنعون عن البيع وأغلقوا محالهم التجارية نتيجة الارتفاع المستمر في الأسعار بين الساعة والأخرى.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة