أهم الأخبار

 

"والله انقهرنا".. شاتم بشار الأسد يبث فيديو من السويداء: أنا مو إرهابي وما رح تخوفونا ببراميلكم

""والله

أرشيف

بعد تداول وسائل التواصل الاجتماعي فيديو له وهو يسبّ ويشتم بشار الأسد ومسؤولي حكومته أمام مبنى المحافظة بالسويداء، نشر الشاب "شادي أبو عمار" مقطعاً مصوراً جديداً يؤكد فيه أن ما قام به ليس لسبب شخصي بل هو نتيجة سياسة الذل والتجويع والقهر التي تتبعها ميليشيات أسد بالمحافظة.

ونفى "أبو عمار" ما روّجته وسائل إعلام موالية من أنه يقوم بأعماله هذه للبلطجة ونشر الذعر بين الناس، مشيراً إلى أنه ابن عائلة محترمة وكان يدرس الهندسة في الجامعة السورية لكن تم فصله بسبب ابن أحد ضباط الأسد، وأنه قام بإطلاق النار في الهواء وسب وشتم الأسد وجماعته المجرمين لإيصال رسالة لهم عن المعاناة الكبيرة التي يعيشها أبناء بلده كل يوم.

وأوضح الشاب أن الناس في الوقت الحاضر تتعرض لأشد أنواع الذل للحصول على شيء بسيط من حقوقها التي من المفترض أن تقوم حكومة ميليشيا أسد بتأمينها، وأن المواطن لم يعد قادراً على تحمل الانهيار الاقتصادي والأمني الحاصل بالمحافظة وغياب المقومات الأساسية للحياة من ماء وكهرباء وغاز.

"أبو عمار" عبّر أيضاً عن عدم خوفه من ردة فعل مسؤولي أسد وأجهزته الأمنيّة الذين أرسلوا تهديدات باعتقاله لانتقاده لهم، وأنه لا يهاب رصاصهم أو برامليهم (في إشارة إلى ما فعلته ميليشيا بشار بالمدن الثائرة من قتل وتدمير وحرق ونهب واعتقال وتهجير)، كما إنه ليس إرهابياً أو (أزعر) بحسب ما يروّجون وإنما قام بذلك" لأنه مقهور من الوضع الذي لا يطاق" وفق تعبيره. 

ولفت إلى أنه في الوقت الذي وصل فيه العالم إلى القمر ما زال السوريون يعانون من نقص الكهرباء والوقود وحتى الطعام بات حسرة عليهم مع ارتفاع الأسعار بشكل مخيف، مضيفاً أن المواطن بات ينتظر 100 يوم للحصول على أسطوانة غاز واحدة ولا يوجد عمل والمعاشات باتت أشبه بالتسول.

وسخر "أبو عمار" من تصريحات مسؤولي أسد وكذبهم على الناس بخصوص شح الوقود وندرته في السوق قائلاً: إن مواد التدفئة والمازوت توجد فجأة إذا تعلق الأمر بسياراتهم العسكرية ودباباتهم، بينما تصبح نادرة وغير موجودة مطلقاً إذا احتاج لها الناس مطالباً أهالي السويداء بالوقوف صفاً واحداً معه لتأمين حياة ومعيشة كريمة بعيداً عن الذل الذي يتعرضون له باستمرار على يد الأسد وميليشياته. 

ويأتي الفيديو الأخير للشاب "شادي أبو عمار" بعد يومين من قيامه بتفجير غضبه وإطلاق النار والشتائم أمام مبنى محافظة السويداء رفضاً لتدهور الأوضاع وفساد السلطة الحاكمة، في حين قام مسؤولو أسد باتهامه بتنفيذ ما سموه "عملاً إرهابياً" وأمروا الأجهزة الأمنية باعتقاله.

أخبار سوريا
22
2

2 تعليق

  1. سوريا حرة

    السويداء كان لازم تنتفض منذ بداية الثورة لكانت غيرت الكثير من المعادلات.

    قيم هذا التعليق
    3
    0
  2. حريه

    والله رجااال ربنا يحمييك من فجرهم يابني

    قيم هذا التعليق
    3
    0

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

"بمساهمة أحد ألدّ أعدائه".. صحيفة فرنسية تحذر من إعادة تأهيل بشار الأسد وتصفه بالجزّار

"بمساهمة أحد ألدّ أعدائه".. صحيفة فرنسية تحذر من إعادة تأهيل بشار الأسد وتصفه بالجزّار

أخبار سوريا
بمشاركة فنانين.. حملة "نفنى ولا يحكمنا الأسد" تتوسع وتحشد للخروج بمظاهرات عارمة تعم أوروبا

بمشاركة فنانين.. حملة "نفنى ولا يحكمنا الأسد" تتوسع وتحشد للخروج بمظاهرات عارمة تعم أوروبا

أخبار سوريا