أهم الأخبار

 

سرقة بالمليارات.. "السورية للطيران" هرّبت مئات قطع التبديل لشركة إيرانية ووضعت نفسها بورطة

"سرقة

صورة تعبيرية

تنتشر عمليات السرقة والاختلاس في مختلف مؤسسات القطاع العام التابع لميليشيا أسد، حيث يستشري الفساد في تلك المؤسسات، ويختلس مسؤولو أسد المليارات من المال العام دون رقيب، وذلك باعتراف صفحات موالية.

ونشرت صفحة "الفساد في سوريا" الموالية، عبر فيسبوك، ما قالت إنها أكبر عملية سرقة وفساد في شركة "السورية للطيران" التابعة لميليشيا أسد، من خلال بيع آلاف قطع تبديل الطائرات بملايين الدولارات لشركة "ماهان" الإيرانية، وكذلك اختلاس مبالغ طائلة من عائدات التذاكر. 

بيع قطع تبديل لشركة إيرانية

وبحسب ما ذكرت الصفحة، باعت إدارة شركة "السورية للطيران" أكثر من 1000 قطعة تبديل للطائرات لشركة "ماهان" الإيرانية، متجاوزة قرار مجلس إدارتها الذي وافق سابقاً على بيع 16 قطعة فقط من قطع طائرات (جامبو وبوينغ)  لـ"ماهان".

وتفرض الولايات المتحدة عقوبات على شركة "ماهان" منذ عام 2011، لصلتها بأنشطة ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، ويتم تجديد العقوبات كل عام، ويبدو أن لجوء "ماهان" لشراء قطع تبديل من "السورية للطيران" محاولة منها للالتفاف على العقوبات الأمريكية.

وتم بيع الـ1000 قطعة بدون اتفاق أو عقد مسبق مع "ماهان" على الأسعار، وطريقة ووقت التسديد لقيمة قطع التبديل، بحسب الصفحة، مشيرةً إلى أن إدارة "السورية للطيران" غير قادرة على إلزام "ماهان" بالأسعار التي تريدها مقابل قطع التبديل. 

وتؤكد عملية بيع قطع التبديل فساد مسؤولي إدارة "السورية للطيران"، واستهتارهم بالمال العام، حيث صدر القرار بإتمام الصفقة من المدير العام الحالي شفاء النوري، بتعاون وتنفيذ من قبل المدير الفني حاتم كباس ومعاونه رزق علي ورؤساء الدوائر، مقابل مئات آلاف الدولارات، بحسب الصفحة التي أشارت إلى السرقات والهدر في صفقة شراء 3 طائرات لا تصلح أن تكون خردة، كانت "السورية للطيران" قد أبرمتها مع "ماهان" بوقت سابق.

تسليم قطع تبديل لـ"أجنحة الشام"

وإلى جانب بيع قطع التبديل إلى شركة "ماهان" الإيرانية، سرق مسؤولو المديرية الفنية في "السورية للطيران" قطع تبديل بملايين الدولارات وسلّموها في وقت سابق لشركة "أجنحة الشام"، بدون أي مقابل قانوني أو موافقات قانونية.

وذكرت الصفحة أن قطع التبديل سُلّمت لـ "أجنحة الشام" على شكل سرقات في وضح النهار من قبل المدير الفني حاتم كباس ومعاونيه، وبموافقة المدير العام للشركة ومباركة معاون وزير النقل في ميليشيا أسد لشؤون النقل الجوي فراس محمد، وذلك مقابل مئات آلاف الدولارات لجيوب عصابة الفساد والسرقة في الشركة.

فساد بكل مكان

وأثارت المعلومات المنشورة عن شبكة الفساد في شركة "السورية للطيران" تفاعلاً من قبل رواد مواقع التواصل في مناطق ميليشيا أسد، فكتب أحدهم: "عادي وجود الفساد في بلد تقوده عصابة وليس حكومة"، وعلّق آخر: "فساد بكل قطاعات الدولة، أي دولة لدينا وأي قيادة فاسد، مابتستحوا على حالكن أول بلد بالفساد، و لاشو ببطبع يتفلسف علينا".

أخبار سوريا
15
1

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

حكومة أسد ترفع سعر دولار الحوالات وخبير اقتصادي يحذر: بداية لتعويم العملة

حكومة أسد ترفع سعر دولار الحوالات وخبير اقتصادي يحذر: بداية لتعويم العملة

اقتصاد
ظهور صادم لـ"العريف نوري" يبكي حاله: عايش عالزيت الأبيض والزعتر (فيديو)

ظهور صادم لـ"العريف نوري" يبكي حاله: عايش عالزيت الأبيض والزعتر (فيديو)

أخبار سوريا