أهم الأخبار

مقتل 3 أشخاص وإصابة 11 آخرين بإطلاق نار استهدف مدرستين في البرازيل .

مقتل 3 جنود أتراك شمال العراق وأنقرة تعلن تحييد 7 عناصر من تنظيم "بي كي كي" .

مظلوم عبدي يكشف أول هدف للعملية التركية المحتملة وينتقد موقف روسيا وأمريكا تجاه قصف ميليشياته - أورينت نت

مظلوم عبدي يكشف أول هدف للعملية التركية المحتملة وينتقد موقف روسيا وأمريكا تجاه قصف ميليشياته

أخبار سوريا || أورينت نت - إعداد: إبراهيم هايل 2022-11-23 17:04:00

زعيم ميليشيا "قسد" مظلوم عبدي
زعيم ميليشيا "قسد" مظلوم عبدي

كشف زعيم ميليشيا قسد مظلوم عبدي، عن أول هدف محتمل للعملية العسكرية التركية المرتقبة في مناطق شمال شرق سوريا، منتقداً بالوقت ذاته موقف أمريكا وروسيا من الضربات التركية الجوية الأخيرة التي استهدفت معاقل ميليشيا قسد في تلك المناطق.

وقال عبدي في مقابلة مع موقع “المونيتور”، أمس الثلاثاء، إن "عين العرب- كوباني" هي أول هدف مرشح لأي عملية برية تركية محتملة في مناطق سيطرة ميليشياته.

وتطرّق عبدي إلى تهديدات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن هجوم بري جديد على مناطق سيطرة ميليشيا قسد، معرباً عن إحباطه مما أسماه "الردّ الضعيف" من قبل روسيا والولايات المتحدة على عشرات الضربات الجوية التركية التي أودت بحياة مدنيين في المنطقة في وقت سابق من هذا الأسبوع. 

ودعا عبدي الكرملين وواشنطن إلى الوقوف بحزم ضد الهجمات التركية، إذ إنه من المرجّح أن تتابع تركيا التهديدات المتكررة بتحريك قواتها ضد قواته كما فعلت في عمليتين منفصلتين أجرتهما في 2018 و2019. 

وكشف عبدي أن المسيّرات التركية ضربت منطقة على بعد نحو 500 متر من أحد مقراته المجاور لقاعدة التحالف بقيادة الولايات المتحدة في الحسكة.

وأشار إلى أنه يأخذ تهديدات أردوغان على محمل الجِدّ خاصة في ظل عدم وجود أية جهود لردع تركيا، وخاصة من جانب الولايات المتحدة وروسيا.

عملية عسكرية برية محتملة

واليوم الأربعاء، لوّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بشنّ عملية عسكرية برية في الشمال السوري على ضوء العمليات الجوية التي يجريها الجيش التركي في كل من العراق وسوريا، في حين كشف عن آخر مواقفه من إعادة العلاقات مع نظام أسد.

وتعهّد أردوغان في تصريحات نقلتها وكالة الأناضول بـ "اجتثاث الإرهابيين" من مناطق تل رفعت ومنبج وعين العرب شمال سوريا التي تسيطر عليها ميليشيا قسد.

وقال أردوغان: "سننقضّ على الإرهابيين براً أيضاً في الوقت الذي نراه مناسباً"، مؤكداً أن العمليات التي نفّذتها تركيا بالمقاتلات والمدفعيات والطائرات المسيّرة في إطار عملية "المخلب - السيف"، ما هي إلا بداية.

وتابع: "التزمنا بتعهداتنا حيال الحدود السورية، إذا لم تستطع الأطراف الأخرى الوفاء بمتطلبات الاتفاقية (سوتشي)، فيحق لنا أن نتدبر أمرنا بأنفسنا".

وأردف: "القوى التي قدّمت ضمانات بعدم صدور أي تهديد ضد تركيا من المناطق الخاضعة لسيطرتها في سوريا، لم تتمكن من الوفاء بوعودها".

وعن الاعتداءات القادمة من شمال سوريا تجاه الأراضي التركية قال أردوغان: "لا أحد يستطيع منعنا من سحب الخط الأمني ​​إلى حيث يجب أن يكون، في الأماكن التي تتواصل فيها الهجمات على حدودنا ومواطنينا".

وفجر الأحد، أعلنت وزارة الدفاع التركية شن قواتها عملية "المخلب - السيف" الجوية ضد مواقع للإرهابيين شمال العراق وسوريا.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة