تطوّر نوعي بالغارات التركية.. قتلى وجرحى من ميليشيا أسد وقسد بحلب والحسكة

أخبار سوريا || أورينت نت - ياسين أبو فاضل 2022-11-23 10:23:36

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

سقط قتلى وجرحى من ميليشيات أسد وقسد بقصف تركي في شمال حلب، وطالت الغارات التركية للمرة الأولى جنوب الحسكة، فيما قصفت ميليشيا قسد قاعدتين للقوات التركية في كلجبرين وإعزاز.

وفي التفاصيل، أفاد مراسلنا في الشمال السوري مهند العلي بمقتل 6 عناصر من ميليشيا قسد و5 من ميليشيا أسد، جراء استهداف الجيش التركي بقذائف المدفعية مواقع عسكرية في محيط مدينة تل رفعت شمال حلب.

كما استهدف الجيش التركي بقذائف المدفعية مواقع قسد في محيط مطار منغ وقرية عين دقنة ومحيط مدينة تل رفعت شمال حلب ومواقع أخرى لقسد في محيط مدينة عين عرب شمال شرق حلب.

وفي الأثناء، أعلن الجيش الوطني التصدي لمحاولة تسلل لقسد على محور كفر خاشر شمال حلب، فيما قصفت قسد بقذائف المدفعية القاعدة التركية في منطقة البحوث في مدينة إعزاز والقاعدة التركية في كلجبرين ومعبر باب السلامة شمال حلب، كما سقطت قذائف صاروخية ضمن الأراضي التركية.

فيما دفعت ميليشيا أسد بتعزيزات عسكرية مؤلفة من نحو 200 عنصر و4 دبابات ومدفعين إلى نقاطها بقريتي السلطانية والمشرفة بريف منبج الشرقي.

تطور نوعي

شرقاً، أفاد مراسلنا زين العابدين العكيدي، بقتل عنصر وإصابة اثنين من قوات قسد، بقصف شنته طائرة مسيرة تركية على قرية "المكمان" جنوب منطقة جبل عبد العزيز في الريف الغربي للحسكة على الحدود الإدارية بين محافظتي دير الزور والحسكة، مشيراً إلى أنه للمرة الأولى تقصف القوات التركية تلك المنطقة التي تبعد 75 كيلو متراً عن الحدود.

في القامشلي وعلى الحدود السورية - التركية، أصيب عنصر من ميليشيا أسد برصاص قناص تركي من جهة نصيبين، وشنت طائرات مسيرة تركية غارات على موقعين في حقل نفطي في القحطانية بالحسكة، كما استهدفت القوات التركية محيط قرية علي فرو بثلاث قذائف قرب القامشلي دون تسجيل إصابات.

فيما أعلنت قسد مقتل عنصرين بقصف تركي صباح أمس على قاعدة مشتركة مع التحالف الدولي بالحسكة وهي قاعدة "لايف ستون" أو ما يُعرف بـ "استراحة الوزير".

وفي الأثناء، قالت نائبة المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) سابرينا سينغ، إن بلادها تتابع التطورات في سوريا، داعية إلى خفض التصعيد.

 وكان الجيش التركي أطلق عملية عسكرية جوية ضد مواقع ميليشيا قسد وأسد في سوريا، بعد مقتل وإصابة جنود أتراك بقصف طال محيط معبر باب السلامة.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة