أهم الأخبار

 

مهاجرون سوريون يروون ملابسات خطفهم وتعذيبهم باليونان (فيديو)

أخبار سوريا || ياسين أبو فاضل 2022-11-17 11:04:51

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

كشفت مجموعة الإنقاذ الموحد تفاصيل عن تعرض مجموعة من المهاجرين السوريين للاختطاف والسلب والابتزاز في اليونان من قبل مهرّبين قبل أن تتدخل الشرطة اليونانية لإطلاق سراحهم.

وقالت المجموعة المعنية بمتابعة أخبار المهاجرين وتقديم العون لهم إن الشرطة اليونانية نجحت في إنقاذ عدد من المهاجرين السوريين المختطفين بعد أن زودتها بمعلومات عنهم.

وأضافت المجموعة أنها تلقت مساء يوم السبت الماضي نداء من عائلة مهاجرين قالوا إن مجموعة من المهربين اختطفت أبناءهم في سالونيك وقد أرسلت إليهم
تسجيلات تظهر تعذيبهم من أجل ابتزازهم. 

وأضافت أن المهربين أرسلوا للأهالي تسجيلات تظهر تعذيب أبنائهم وطالبوا بمبالغ مالية كفدية مقابل إطلاق سراحهم، قبل أن تبلغ المجموعة الشرطة اليونانية التي بدورها داهمت مكان احتجازهم وأطلقت سراحهم.

ونشرت المجموعة تسجيلاً يظهر جانباً من اعتداء الخاطفين على المهاجرين بالضرب والتنكيل بهم وشتمهم بأبشع الألفاظ والتهديد بالأسوأ ما لم يدفع ذووهم المال.

كما تضمّن التسجيل شهادات من الضحايا بعد تحريرهم يتحدثون فيها عن ملابسات ما جرى لهم ومحاولات ابتزازهم من قبل المهربين.

وخلال تلك التسجيلات قال أحدهم إنهم بعد وصولهم لمنزل يستخدمه المهربون في سالونيك طلب منهم صاحب السكن فك الشيفرة لكي يحصل المهرب على المال إلا أن السمسار استأثر بالمال وبدأ بتعذيب المهاجرين لتعويض خسارته.

وأضاف أحد الشهود أن المهربين سلبوا منهم هواتفهم المحمولة وطلبوا منهم إرسال نداءات استغاثة لأهاليهم لإرسال المزيد من المال كما استخدموا المهاجرين الأفغان بضربهم والتنكيل بهم لتصويرهم وابتزاز الأهالي.

وبحسب الشاهد داهمت مجموعة مسلحة المكان وأطلقت سراحهم ليتبيّن لاحقاً أنها قوة تابعة للشرطة اليونانية، وعقب تحريرهم، منحتهم السلطات اليونانية أوراقاً تخولهم التجوّل في البلاد.


وأواخر شهر تشرين الأول الماضي، نشرت خلية الإنقاذ مقطعاً مصوراً آخر لمهاجرين سوريين تعرضوا للخطف من قبل عصابات في اليونان طالبت عوائلهم بدفع فدية للإفراج عنهم، حيث بيّنت بمنشور لها على فيسبوك أن عصابة اختطفت سيدة مع طفلين في مدينة سالونيك اليونانية وبدأت بتعذيبهم وتهديد الأم بقتل أطفالها في حالة لم تدفع مبلغ 10 آلاف يورو. 

وأشارت إلى أنها قامت بإبلاغ السلطات اليونانية عن القضية وأعطتهم موقع السكن الخاص بالعصابة مع أرقام هواتف الخاطفين، حيث تم اعتقال مجموعة مؤلفة من ثلاثة رجال وفتاة تبلغ من العمر 18 عاماً ويجري البحث عن أربعة آخرين كانوا ضمن المجموعة.

وأوضحت أنه أثناء مداهمة البيت تبيّن وجود سيدة وطفلين و3 شباب آخرين تم اختطافهم وتعذيبهم لأجل دفع فدية مقابل إطلاق سراحهم، كما عثرت السلطات على مبالغ مادية وأجهزة هواتف محمولة وبطاقات بنكيّة وأسلحة.

ويتعرّض المهاجرون أثناء محاولتهم اجتياز الحدود الأوروبية لمخاطر جمّة منها عصابات الخطف المرتبطة بالمهربين وجيوش الظل الأوروبية التي تترصد لهم، فضلاً عن مخاطر الغرق والاحتجاز والاحتيال. 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات