أهم الأخبار

 

مؤسس "تويتر" ينافس "ماسك" بتطبيق جديد يسمح للمستخدمين في التحكم بالخوارزميات

منوّع || أورينت نت - إعداد: إبراهيم هايل 2022-10-29 16:53:43

الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لشركة تويتر أيلون ماسك
الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لشركة تويتر أيلون ماسك

تكاد فرحة الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لتيسلا ومؤسس سبايس إكس، إيلون ماسك، لا تكتمل باستحواذه على شركة تويتر إحدى أكثر الشبكات الاجتماعية تأثيراً في العالم، بعد ظهور بوادر منافسة قد تشتعل قريباً مع الرئيس التنفيذي السابق، جاك دورسي.

وذكر موقع "People" على الإنترنت أن منافسة قد تشتعل قريباً بين إيلون ماسك ودورسي الذي أسس شركة تويتر، وذلك بعدما أعلن الأخير قبل أيام أنه سيُطلق تطبيقاً جديداً يُسمى "بلو سكاي" يكون فيه المستخدمون هم المتحكمين بالخوارزميات.

 ووفق الموقع فإن الشركة تستعد للبدء في اختبار البروتوكول وتطويره، مضيفاً أن "الأمر يتطلب تنسيقاً من العديد من الأطراف بمجرد نشر الشبكة، لذلك سنبدأ في إصدار تجريبي خاص لحل المشكلات".

 ويعتمد التطبيق الجديد على بروتوكول يسمى (AT Protocol)، وهو عبارة عن شبكة اجتماعية موحدة تديرها مواقع متعددة بدلاً من موقع واحد.

منافس قوي لتويتر

وكان دورسي أشار الأسبوع الماضي، إلى أن تطبيقه الجديد ينوي أن يكون منافساً لأي شركة تحاول امتلاك الأساسيات لوسائل التواصل الاجتماعي أو بيانات مستخدميها.

 وأعرب دورسي الذي استقال من منصب الرئيس التنفيذي لتويتر في تشرين الثاني 2021، ومن مجلس إدارة الشركة في أيار من هذا العام، عن أسفه بشأن كيفية سير الأمور مع تويتر.

بروتوكول دائم ومفتوح

وكتب دورسي في سؤال وجواب في ذلك الوقت، أن "الهدف الأكبر والطويل الأمد هو بناء بروتوكول دائم ومفتوح للمحادثات العامة".

كذلك أضاف أنها ليست مملوكة لأي منظمة وإنما يساهم بها أكبر عدد ممكن".

وفي شباط، أعلنت الشركة عن تشكيل Bluesky PBLLC، "شركة المنفعة العامة التي ستنفذ هذه الرؤية كمنظمة مستقلة"، مع دورسي كأحد أعضاء مجلس إدارتها.

ووفق الموقع فقد تأسست "بلو سكاي" في البداية بواسطة تويتر عام 2019 للمساعدة في تطوير مفهوم لامركزي مماثل لعملاق الوسائط الاجتماعية.

ماسك يستحوذ على تويتر

وبعد جدل استمر شهوراً، بات إيلون ماسك رئيس إحدى الشبكات الاجتماعية الأكثر تأثيراً في العالم متعهّداً بإطلاق العنان لـ"إمكاناتها الهائلة".

وتمثّل أحد أول قرارات ماسك بإقالة 4 مسؤولين ومديرين كبار، في تويتر من بينهم المدير التنفيذي باراج أجراوال والمدير المالي نيد سيجال، ومديرة السياسات القانونية والثقة والسلامة فيجايا جادي (Vijaya Gadde) والمستشار القانوني العام شون ادجيت.

يأتي ذلك بعد إتمام ماسك رسمياً صفقة الاستحواذ على تويتر مقابل 44 مليار دولار، مساء الخميس.

وبطريقة مفاجئة جرى اصطحاب المسؤولين الأربعة فوراً إلى خارج مقر الشركة العملاقة في سان فرانسيسكو.

ودخل ماسك مقرّ تويتر يوم الأربعاء بابتسامة كبيرة، ممسكاً حوض غسيل، وغيّر وصفه في ملفه الشخصي على المنصة إلى رئيس تويتر.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات