لحظات تحبس الأنفاس.. سائق تركي ينقذ طالباً سورياً أُصيب بأزمة قلبيّة (فيديو)

لحظات تحبس الأنفاس.. سائق تركي ينقذ طالباً سورياً أُصيب بأزمة قلبيّة (فيديو)

أنقذ سائق حافلة تركي حياة طالب سوري صغير في منطقة إنغول قرب مدينة بورصة غرب البلاد، وذلك بعد تعرضه لأزمة قلبية أثناء ذهابه إلى المدرسة، ما أدى لنقله بشكل عاجل إلى المستشفى القريب.

وبحسب ما نقل موقع "bursa da bugun" فإن الفتى (ياسر حمص) 15 عاماً كان في طريقه إلى المدرسة في بورصة إنغول عندما أصيب بأزمة صحية، ما جعل السائق (صلاح الدين بلا) يدرك الموقف الخطر الذي تعرّض له الطالب السوري فقام على الفور بأخذه في حافلته الصغيرة إلى المستشفى لإنقاذه.

وذكرت الصحيفة أن الحادثة وقعت يوم الثلاثاء الماضي عندما استقل الفتى الصغير حافلة صغيرة للذهاب إلى المدرسة، وبعد فترة أخبر الركاب أن صدره يؤلمه وطلب المساعدة من السائق صلاح الدين الذي قام بإنزال الركاب الآخرين وتوجّه مباشرة نحو المستشفى.

 

وفي غضون ذلك، طلب السائق مساعدة الشرطة بفتح الطريق له لإنقاذ الفتى السوري، حيث تم فتح الطريق بصفارات الإنذار وقادوا الحافلة الصغيرة إلى المستشفى الحكومي حيث أُدخل إلى قسم الطوارئ بعد أن ساءت حالته كثيراً وتمكنوا من إنقاذه.

من ناحيتهم أعلن الكادر الطبي في مستشفى "إنغول الحكومي" أن الفتى السوري "ياسر" وصل بحالة صحية سيئة، حيث كان يعاني من انخفاض حاد وتراجع بضربات القلب أُدخل على إثر ذلك غرفة الطوارئ وأُجريت له الإسعافات الضرورية، مضيفين أنهم تمكنوا من إنقاذه بالوقت المناسب بفضل سائق الحافلة وأن الفتى بحالة صحية جيدة.  

ونشرت وكالة إخلاص فيديو للحادثة يظهر فيه الفتى السوري وهو يمسك بصدره في الحافلة قبل أن يقوم الركاب بإجلاسه ومحاولة إنعاشه قبل أن يطلبوا من السائق الإسراع بأخذه للمشفى.

التعليقات (16)

    ابو محمد

    ·منذ سنة 7 أشهر
    جزاه الله خيرا

    الإنسانية

    ·منذ سنة 7 أشهر
    لا حدود لها و لاهوية و لا دين و لا جنسية لا العرق و لا الطائفة .... تمنع فعل الخير بورك العمل الطيب بورك الخير الذي لا يقف عند سياسة و مصلحة بوركت القلوب الرحيمة

    🇹🇷🇹🇷🇹🇷

    ·منذ سنة 7 أشهر
    🇹🇷🇹🇷🇹🇷

    أحمد

    ·منذ سنة 7 أشهر
    جزى الله سائق الحافلة خيرا وكل من ساهم

    yrd

    ·منذ سنة 7 أشهر
    تركيا دولة

    Abdulhadi AKra

    ·منذ سنة 7 أشهر
    بارك الله فيك وجزاك الله كل خير هذاهو الشعب التركي الكريم ولله لا يوجد كلام أصف فيه هذا السا ئق الطيب

    OSAMA MOHAMED AWAD

    ·منذ سنة 7 أشهر
    الله يجزيك خير الجزاء هكذا هم الأتراك اهل شهامه والله وتظهر اخلاقهم في مثل هذه المواقف اهل رحمه ربي يجزي هذا السائق خير الجزاء .من احي نفس واحده كما احي الناس جميعا

    صلاح الدين احمد

    ·منذ سنة 7 أشهر
    الله يجازية في الدنيا و الاخرة

    AS

    ·منذ سنة 7 أشهر
    بارك الله فيك وجزاك الله كل خير هذاهو الشعب التركي الكريم ولله لا يوجد كلام أصف فيه هذا السا ئق الطيب

    ياسر منصور

    ·منذ سنة 7 أشهر
    قمة الإنسانية وجزى الله خيرا سائق الحافلة , والحمدلله على سلامة الطالب والله يحفظ تركيا وسوريا ويصلح أحوالنا ويصلح بين القلوب .

    احلام

    ·منذ سنة 7 أشهر
    الحمد لله على سلامتو شكرا لكل من ساهم بانقاذه تحية خاصة للمراة وصديقه وايضا السائق المراة التي معه حسيتها خايفا عليه مثل امو الله يصلحلك اولادك يارب

    شيما نور

    ·منذ سنة 7 أشهر
    الله يجزي كل خير الشعب التركي شعب حنون ومن الناحية الانسانية مافي شي يوصف انسانيتهن الله يكثر من امتالكن

    والد الشهيد جمعة

    ·منذ سنة 7 أشهر
    اللقطة الجميلة واللافتة للنظر ليست من السائق فهذا واجبه الانساني .. لكن لقطة الأمن وهي تفتح الطريق للحافلة من أروع المشاهد التي رأيتها شكراً رجال الأمن شكراً لكل من ساهم ..

    پوسي

    ·منذ سنة 7 أشهر
    ياناس انها الانسانيه اخيرا لقيناها بعدما بحثنا عليها كثيرا في تركيا .. شكرا لصاحب الحافله

    انسان

    ·منذ سنة 7 أشهر
    ان هذا السائق يستحق جائزة نوبل للانسانية وهذه المرأة ليدها قلب الأم الرحوم بارك الله بهكذا بشر. طوبا لكم.

    Amina hajji ABdulsalam Hajji ABdulsalam

    ·منذ سنة 7 أشهر
    الانسانية لا دين لها 💖
16

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات