أهم الأخبار

 

4 استثناءات.. 8 بلديات كبيرة في إسطنبول تغلق أبوابها أمام السوريين بشكل كامل

"4

شارع في إسطنبول

أورينت نت - إعداد: إبراهيم هايل

أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إغلاق مزيد من الأحياء في إسطنبول بوجه الأجانب وفي مقدمتهم السوريون، وذلك في إطار خطة سابقة للحكومة التركية للحد من كثافة الأجانب ببعض المدن والأحياء.

وقال صويلو، اليوم الجمعة، إنه تم إغلاق تصاريح الإقامة في 8 مناطق بإسطنبول، نظراً لكثافة الأجانب فيها.

وأضاف صويلو أن المناطق هي بلديات : كوتشوك جكمجة، وباشاك شهير، وباغجلار، وأفجيلار، وباهتشيلي إيفلر، وسلطان غازي، وإسنلر، وزيتين بورنو.

4 استثناءات

وأكد صويلو أنه لن يتم تسجيل أي أجانب جدد في هذه المناطق، إلا في استثناءات محددة وضمن 4 حالات.

ولفت أن هذه الاستثناءات تشمل أن يكون الأجنبي طالباً يدرس في إحدى جامعات ذلك الحي أو أنه قد قام بشراء منزل لغرض الاستثمار فيه أو أن تكون هناك قضية صحية تتعلق بسلامة الأسرة وهذا يشمل حالات لم الشمل وفق الوزير التركي.

كما نوّه أن الاستثناء يشمل الأجانب الحاملين لأذون العمل حيث يمكنهم تثبيت قيدوهم في تلك الأحياء إذا ما كانوا يعملون بها.

من جانب آخر، أعلن صويلو أن عدد السوريين في تركيا بلغ 3 ملايين و646 ألفاً و278 شخصاً يعيش منهم في إسطنبول 551 ألفاً و829 شخصاً.

إجراء غير مسبوق

ورغم أن رئاسة الهجرة التركية أعلنت في الأول من تموز الماضي، إغلاق مئات الأحياء بوجه السوريين والأجانب في مختلف الولايات التركية وذلك في إطار ما بات يُعرف بـ"مشروع التخفيف" الذي طرحته وزارة الداخلية التركية للتقليل من كثافة السوريين والأجانب في بعض الأحياء والولايات التركية، إلا أن هذا الإجراء يعتبر غير مسبوق لأنه لأول مرة يتجاوز الأحياء لإغلاق بلديات بشكل كامل.

وقالت رئاسة الهجرة في بيانٍ حينها، إنه تم زيادة عدد الأحياء المغلقة إلى 1169 حياً في مختلف المناطق التركية.

ونشرت الهجرة التركية مُلحقاً تضمّن قائمة بأسماء الأحياء والمناطق المغلقة في 52 ولاية تركية، حيث تم إغلاق بعض الأحياء بوجه الأجانب في بعض المناطق، والإبقاء على أحياء أخرى تتبع لنفس المنطقة التنظيمية متاحة أمامهم.

وتضمّنت الأحياء المغلقة في إسطنبول بعض المناطق في: الفاتح وشيلي وشيشلي وتوزلا وعمرانية وزيتون بورنو وسرايير والفاتح وكوتشوك شكمجه وإسنيورت وبي أوغلو وبشكتاش وأفجلار وباشاك شهير وبيليك دوزو وبهتشيلي إيفلار.

إلا أن تصريح صويلو يعني فعلياً إغلاقاً كاملاً للأحياء الـ8 بوجه الأجانب في حين أن بعضها كان يسمح بتقييد الأجانب في بعض الحارات دون الأخرى.

وتأتي الخطة في إطار آليات كشف عنها صويلو، في شباط/فبراير الماضي، بهدف ضبط أعداد السوريين في المدن والبلدات التركية، ومنع تكتّلهم في مناطق محددة، وذلك ضمن ما يُعرف بمشروع "التخفيف" من السوريين.

1 تعليق

  1. احمد ١

    أعلن صويلو أن عدد السوريين في تركيا بلغ 3 ملايين و646 ألفاً و278 شخصاً يعيش منهم في إسطنبول 551 ألفاً و829 شخصاً. عم ينقص عدد السوريين

    قيم هذا التعليق

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

تحذيرات رسمية لسكان إسطنبول من الخروج: حرارة دون الصفر ورياح عاصفة

تحذيرات رسمية لسكان إسطنبول من الخروج: حرارة دون الصفر ورياح عاصفة

أخبار العالم
منظمات حقوقية تدعو أنقرة لوقف ترحيل اللاجئين السوريين وتجنيبهم التجاذبات السياسية

منظمات حقوقية تدعو أنقرة لوقف ترحيل اللاجئين السوريين وتجنيبهم التجاذبات السياسية

أخبار اللاجئين