أهم الأخبار

مصدر رسمي تركي: أكدنا للجانب الروسي ضرورة حلّ ميليشيا قسد ورفضنا انتشاراً شكلياً لقوات النظام بمناطق سيطرتها .

مصدر رسمي تركي: المرحلة الأولى من العمليات العسكرية هدفها السيطرة على تل رفعت ومنبج وعين العرب .

قصة مؤلمة.. وفاة طفل وأبيه وعمّه عطشاً في رحلة صيد (فيديو) - أورينت نت

قصة مؤلمة.. وفاة طفل وأبيه وعمّه عطشاً في رحلة صيد (فيديو)

أخبار العالم || أورينت نت - ماهر العكل 2022-10-03 17:58:50

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

عثرت السلطات المصرية بالتعاون مع الأهالي في منطقة الصحراء الغربية على جثث ثلاثة مفقودين (أب وابنه وأخيه) كانوا قد خرجوا قبل تسعة أيام لصيد الطيور الجارحة لكنهم تاهوا وسط الصحراء، ما أسفر عن موتهم جوعاً وعطشاً.

ووفقاً لناشطين فقد عُثر أمس على جثث شباب عائلة مطير وهم الأب الخمسيني (رمضان بوحتيته أبو مطير) وأخوه (مساعد بوحتيته ابومطير)  وابنه (شاهين رمضان أبو مطير- 13 عاماً)، بعد عمليات بحث واسعة قامت بها القبائل وطيران الجيش المصري في منطقة مرسى مطروح.

الحادث الأليم انتهى بشكل مأساوي وأثار حزن وصدمة الأهالي في منطقة الشيخ صافي، الذين بدؤوا حملة بحث واسعة عن المفقودين بمساعدة المئات من شباب القبائل في مناطق مطروح والإسكندرية والمنيا والبحيرة وسيوة إضافة إلى كل من له علاقة بعمليات الصيد.

 

ونشرت صحيفة "المصري اليوم" تفاصيل الحادث المأساوي، حيث بيّنت أن السيارة التي استقلتها عائلة "مطير" لصيد الصقور قد تعطّلت في منطقة (غرد الرماك) الواقعة على طريق الواحات بصحراء مرسى مطروح، وذلك بعد أن نصب الأب وشقيقه خيمة الصيد وأعدّوا العدّة لبدء مهنتهم التي تُعدّ مصدر دخلهم الأساسي.

وتابعت الصحيفة أن اليوم الأول والثاني مرّا بسلام، لكن في اليوم الثالث انقطعت أخبارهم ولم يعُد بالإمكان التواصل معهم، وطلب بعدها أحد أبناء العائلة مساعدة القبائل في البحث عن المفقودين، وبعد ساعات قليلة كانت القبائل تمشّط الصحراء بسيارات رباعية الدفع دون أن يجدوا أي أثر لهم.

وأشارت الصحيفة الى أنه تم بعد ذلك تنسيق عمليات البحث وتشكيل فرق لذلك حيث سارت كل مجموعة في طريق اختصاراً للوقت، إلى أن تم العثور على المفقودين وهم أموات، في حين رجح أحد أقاربهم أن سبب ضياعهم هو هبوب عاصفة رملية أسفرت عن هروب الصقور المصطادة، فقام الأب وأخوه حينها بملاحقتها لكنهم تاهوا على مسافة تقرب من 100 كيلومتر عن خيمتهم.

وأوضح أن العائلة ضلّت الطريق ومكثت في مكانها فترة من الوقت، لكن الجوع والعطش أنهكهم جداً ما أدى إلى وفاتهم، مضيفاً أن جثة الطفل شاهين كانت أول من وُجدت حيث دفنه والده في الرمال، ومن ثم أقام فوقه بعض الحطب حتى يستطيع العثور على جثمانه مرة أخرى، وعلى قرابة 5 كيلو من المكان وُجدت جثة الأب في قلب الصحراء وبجانبه شقيقه.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات