قنص عنصرين من ميليشيا أسد بإدلب وحلب.. واعتقال قائد مجموعة تشبيحية بدير الزور

أخبار سوريا || أورينت نت - ياسين أبو فاضل 2022-09-29 10:23:42

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أُصيب طفل بجروح نتيجة قصف صاروخي لمليشيا أسد جنوب إدلب، فيما نفّذت حواجز ميليشيا أسد عمليات اعتقال طالت العديد من الشبان في ريف دمشق الغربي، كما اعتقلت أجهزة أسد الأمنية أحد قادة ميليشياتها في دير الزور بسبب خلافات على عائدات التهريب.

قصف وقنص بإدلب وحلب

وفي التفاصيل، أفاد مراسلنا في ريف إدلب مناف هاشم، بإصابة طفل بجروح خفيفة جراء استهداف ميليشيا أسد سيارة مدنية بصاروخ مضاد للدروع شمال بلدة دير سنبل جنوب إدلب.

واستهدفت ميليشيات أسد والاحتلال الروسي بالمدفعية الثقيلة محيط بلدات كنصفرة والفطيرة والبارة جنوب إدلب ومعارة النعسان شمالها، إضافة إلى محيط النقطة التركية بالقرب من قرية الكفير جنوب جسر الشغور.  

في حين أعلنت الفصائل العسكرية تمكنها من قنص عنصر من ميليشيا أسد على محور قبتان الجبل بريف حلب الغربي، وعنصر آخر على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي.

حملة اعتقالات بريف دمشق الغربي

وإلى ريف دمشق، حيث أفاد مراسلنا ليث حمزة باعتقال حواجز ميليشيا أسد 11 شاباً من بلدات قدسيا والهامة والديماس ووادي بردى وسهل الزبداني غرب دمشق، بزعم أنهم مطلوبون أمنياً أو للخدمة الإجبارية.

وكذلك سجّلت بلدتا كناكر وزاكية اعتقال 5 شبان بقضايا أمنية وعسكرية على الحواجز المحيطة التابعة للأمن العسكري بالمنطقة بعد استنفار أمني وتفييش هويات الشباب خلال الساعات القليلة الماضية.

وفي سياق منفصل، أكد مراسلنا مقتل الشاب طارق محمود هارون من أبناء مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق تحت التعذيب في أقبية ميليشيا أسد، بعد اعتقال دام أربع سنوات.

فيما أفاد تجمع أحرار حوران باستهداف مجهولين منزل الشاب "محمد إسماعيل المفعلاني" بالأسلحة الرشاشة في الحي الغربي لمدينة نوى بريف درعا، دون تسجيل أي إصابات.

اعتقال قائد مجموعة تشبيحة بدير الزور

وفي المنطقة الشرقية، أفاد مراسلنا زين العابدين العكيدي بوصول رتل للتحالف الدولي بترفيق مروحي إلى منطقة "محطة الأبقار" بريف بلدة تل تمر شمال الحسكة.

كما وصل رتل لميليشيا أسد مكوّن من ناقلات دبابات إلى مدينة عين عيسى بالرقة قادماً من حمص، وقد توجهت تلك التعزيزات إلى قرب اللواء 93.

وفي دير الزور، اعتقلت أجهزة أسد الأمنية "فادي العفيس" قائد لواء الباقر التابع لها بسبب خلاف بينه وبين العميد المسؤول عنه "أحمد خليل" أحد ضباط الأمن العسكري.

وبحسب مصادر أورينت، فإن أصل الخلاف يعود إلى أن العفيس فرض جمارك على مجموعة سيارات تحمل شحنة مواد مهرّبة كانت قادمة من مناطق سيطرة ميليشيا قسد وتعود ملكيتها للأمن العسكري، وذلك قرب بلدة "الحسينية".

أما في مدينة الميادين فقد اعتدت دورية تابعة لميليشيا الفرقة الرابعة بالضرب على أحد مندوبي وزارة الصحة بحكومة أسد، والذي كان بصحبة سيارة تحمل أدوية وذلك بعد رفضه دفع (جمرك) للعناصر، الذين احتجزوا سيارة الأدوية وطردوه.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة