أهم الأخبار

كأس العالم 2022: منتخبا هولندا والسنغال يتأهلان إلى الدور الثاني بعد فوز الأول على قطر 2-0 والثاني على الإكوادور 2-1 .

الأمطار الغزيرة تدمر بيوتاً طينية وخيماً للنازحين السوريين في مخيم الركبان على الحدود مع الأردن .

مقتل ضابط برتبة عميد من ميليشيا أسد ومرافقه بهجوم على الطريق الواصل بين مدينة تدمر ومنطقة السخنة شرق حمص . .

مقتل مدني بانفجار لغم أرضي أثناء قطاف الزيتون في مزارع قرية مجدليا جنوب إدلب .

عشرات القتلى والجرحى بينهم أطفال وعسكريون بهجمات مسلّحة في روسيا (فيديو) - أورينت نت

عشرات القتلى والجرحى بينهم أطفال وعسكريون بهجمات مسلّحة في روسيا (فيديو)

أخبار العالم || أورينت نت - متابعات 2022-09-26 11:46:47

جرحى بإطلاق نار في روسيا
جرحى بإطلاق نار في روسيا

قتل وأصيب عشرات الأشخاص بينهم أطفال وعسكريين بهجمات مسلحة وقعت بمناطق مختلفة في روسيا، وذلك في ظل توتر يسود البلاد بسبب قرار التعبئة العسكرية الذي أعلنه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتعويض خسائره الفادحة في أوكرانيا.

وذكرت وزارة الداخلية الروسية في بيان نقله موقع (روسيا اليوم)، اليوم، أن 9 أشخاص قتلوا وأصيب نحو 20 آخرين في حادث إطلاق نار من قبل شخص هاجم مدرسة ابتدائية في مدينة إيجيفسك الروسية لسبب مجهول.

وأوضحت الوزارة أن المهاجم اقتحم مدرسة رقم (88) للأطفال بشارع بوشكينسكايا وسط مدينة إيجيفسك عند الساعة العاشرة صباحاً، وبدأ بإطلاق النار تجاه الطلاب وكادر المدرسة، ما أسفر عن مقتل 9 أشخاص بينهم طلاب وحارس أمن وإصابة نحو 20 آخرين معظمهم أطفال.

وقال حاكم المنطقة، ألكسندر بريتشالوف، إن مديرة المدرسة مع أحد المراهقين الجرحى "تمكنت من الاختباء في المكتب"، فيما أشار إلى أن المهاجم انتحر عبر إطلاق النار على نفسه.

في حين ذكرت وسائل إعلام محلية وناشطون روس، أن مطلق النار هاجم المدرسة نتيجة رفضه للتجنيد الإجباري ضمن الجيش الروسي الذي أعلن التعبئة العسكرية لمئات آلاف الشبان الروس في صفوفه من أجل القتال في أوكرانيا.

تمرّد شعبي

تزامن ذلك مع حادثة أخرى، حين أطلق شخص الرصاص في مركز للتجنيد العسكري في مدينة سيبريا وسط روسيا، اليوم، ما أسفر عن إصابة جندي روسي بجروح بالغة، وقال حاكم منطقة إيركوتسك إيغور كوبزيف إن "المفوض العسكري ألكسندر إيليسييف موجود في قسم الإنعاش في وضع خطر للغاية ،وأوقف مطلق النار فوراً، وسيعاقب".

وجاء إطلاق النار في مركز التجنيد العسكري في إطار الرفض الشعبي للتعبئة العسكرية التي فرضها الرئيس فلاديمير بوتين قبل أيام لتعويض خسائره العسكرية في الغزو المتواصل لأوكرانيا، لا سيما احتجاجات واسعة شهدتها جمهورية داغستان الروسية ذات الأغلبية المسلمة، رفضاً لقرار التعبية وتجنيد الشبان في صفوف الجيش الروسي، بحسب مقاطع مصورة وثقت التظاهرات يوم أمس.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن الأربعاء الفائت، التعبئة الجزئية للجيش الروسي، اعتباراً من الأربعاء 21 سبتمبر/ أيلول، للدفاع عن الأراضي الروسية التي يريد الغرب “تدميرها”، وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إن التعبئة الجزئية تنطبق على من لديه خلفية عسكرية، مشيراً إلى أن لدى بلاده موارد ضخمة و25 مليون فرد، وأضاف أن نحو 300 ألف من جنود الاحتياط استُدعوا في إطار التعبئة الجزئية.

وعقب قرار التعبئة الجزئية، ذكرت صحيفة "ميدل إيست أي" أن الروس هرعوا إلى المطارات الروسية للفرار من قرار التجنيد العسكري الذي أقره بوتين خوفاً من القتال في أوكرانيا، حيث تم حجز جميع الرحلات الجوية إلى دول مثل تركيا وجورجيا وأرمينيا، إذ يمكن للروس القدوم دون تأشيرات.

إجراءات صارمة

فيما سارع بوتين لفرض إجراءات صارمة وصلت للسجن 10 سنوات تجاه الجنود الروس المستسلمين أمام الجيش الأوكراني أو الفارّين من التعبئة العسكرية التي فرضها الجيش الروسي، مقابل وعود بتقديم الجنسية الروسية للمقاتلين الأجانب في صفوفه تشجيعاً على رفد قواته بالمرتزقة.

وجاء قرار التعبئة الجزئية وسط تراجع للقوات الروسية خلال الأيام الماضية في شمال شرق أوكرانيا لا سيما في إقليم خاركيف، إثر هجوم مضاد شنته القوات الأوكرانية قبل نحو أسبوعين لاستعادة بلدات ظلت لأشهر طويلة تحت السيطرة الروسية، حيث حققت تقدماً ملحوظاً.

وذكر وزير الدفاع الروسي أن عدد القتلى في صفوف قوات بلاده بلغ 5 آلاف و937 جندياً خلال الحرب في أوكرانيا، وذلك في حصيلة جديدة، إذ كانت آخر إحصائية نشرتها موسكو تعود إلى آذار الماضي، وقالت حينها إن 1351 جندياً روسياً قُتلوا فقط في الحرب.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات