مستشار أردوغان: لا توجد خطة لدى تركيا لتطوير العلاقة سياسياً مع الأسد

أخبار سوريا || أورينت نت - ماهر العكل 2022-09-24 10:27:35

ابراهيم كالن
ابراهيم كالن

أدلى المتحدث باسم الرئاسة التركية "إبراهيم كالن" بتصريحات جديدة حول موقف بلاده من المصالحة مع الأسد وقضية التطبيع مع نظامه، وما إذا سيتم تطوير العلاقات بين البلدين وخاصة من الناحية السياسية.

وفي لقاء تلفزيوني مع قناة "ntv" أكد (كالن) أنه لا توجد خطة لتطوير العلاقة سياسيا لدى أنقرة مع الأسد في الوقت الحالي، وأن ما يحدث في سوريا يهمهم بشكل مباشر، مشيراً إلى أن تركيا لا تهدف للتواصل السياسي مع الأسد، وأن ما يجري مجرد اتصالات على المستوى الاستخباراتي.

ولفت المتحدث باسم الرئاسة التركية إلى أن موقف بلاده من سوريا واضح، وأن عملية أستانا مستمرة، إضافة إلى أن الدراسات الدستورية حولها لا تزال قائمة.

وفي المقابل.. أعلن نظام الإجرام في سوريا على لسان وزير خارجيته "فيصل المقداد" أن دمشق لا تجري في الوقت الراهن أي مفاوضات مع أنقرة بشأن تطبيع العلاقات بين البلدين.

وخلال تصريح له لوكالة "سبوتنيك" الروسية أعلن المسؤول بميليشيا أسد أنه ليست هناك اتصالات أيضاً على مستوى وزارتي الخارجية في البلدين، زاعماً أن عدم التزام تركيا يعد عقبة تعيق التسوية في سوريا بموجب اتفاقات أستانا.

يذكر أن وكالة رويترز نقلت عن مصادرها أن رئيسي المخابرات التركية “هاكان فيدان” وميليشيا أسد “علي مملوك” التقيا في وقت سابق بدمشق من أجل بحث عدة أمور عالقة بين الطرفين من شأنها أن تمهد الطريق لبدء مباحثات سياسية على مستوى عال.

وكانت صحيفة صباح المحسوبة على حزب العدالة والتنمية الحاكم كشفت أن المباحثات مع دمشق تضمنت عدة شروط تركية منها (العودة الآمنة والكريمة للاجئين للسوريين الذين يعيشون في تركيا، عودة العقارات المستولى عليها، ضمان عدم الملاحقة الأمنية للعائدين، استكمال عملية الدستور الجديد، إجراء انتخابات حرة ومستقلة).

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات