أهم الأخبار

 

القضاء التركي يصدر حكمه النهائي بحق قاتل الشاب السوري محمد اليافي

"القضاء

صورة تعبيرية

قضت محكمة الجزاء العليا في إسطنبول اليوم بحبس مواطن تركي 26 سنة ونصفاً بتهمة قتل الشاب السوري "محمد اليافي" والتهديد بقتل خاله "مهند مكي" الذي تعرض هو الآخر لطلق ناري في يده اليسرى لكنه نجا بأعجوبة.

ووفقاً لبيان المحكمة الذي حصلت "أورينت نت" على نسخة منه فإن المعتدي ويدعى "فاتح هاليزر أوغلو" ثبتت عليه تهمة القتل العمد للشاب الضحية والشروع بالقتل لخاله وشاب آخر كان برفقتهما ساعة وقوع الجريمة البشعة في مكتب للصرافة والحوالات المالية بمنطقة بيازيد قبل نحو عامين.

وأردف البيان أن النيابة العامة بعد ثبوت الأدلة القطعية على النية المبيتة للقاتل، طالبت بإلحاق أقصى عقوبة بحق "فاتح اوغلو"  الذي زعم ندمه وأسفه عما حصل، كما أشار البيان إلى أن المعتدي يُسجن 25 عاماً عن جريمة قتل اليافي وسنة ونصفاً عن الشروع بقتل خاله مهند مكي.

وأوضحت المحكمة أن الجريمة تمت بشكل عمد واستخدم فيها القاتل مسدساً مزوّداً بكاتم للصوت خلال إطلاقه عدة رصاصات باتجاه الضحية وقريبه وشخص آخر، كما غرمت المحكمة "فاتح اوغلو" بأتعاب المحامي وبمبلغ قدره 17 ألفاً و400 ليرة تركية.

 

وكانت ولاية إسطنبول شهدت قبل عامين عملية سطو من قبل شخص تركي على محلّ سوريين لصرف العملات الأجنبية ما أدى لمقتل شخص وإصابة آخر حيث وبحسب التفاصيل التي علمت بها أورينت نت، فإن شخصاً يحمل الجنسية التركية اقتحم محل الصرافة في منطقة بيازيد في الفاتح بداعي السرقة، وأطلق الرصاص بشكل مباشر على الأشخاص الموجودين.

وأدى الهجوم إلى مقتل الشاب العامل في المحل محمد اليافي 25 عاماً، وإصابة خاله بكتفه الذي قال عبر صفحته في "فيسبوك" "أعتذر من كل من اتصل علي ولم أستطع الرد عليه بسبب إصابتي بطلق ناري جاء في يدي، وطلق ناري بابن أختي محمد اليافي رحمه الله وعوضه الجنة التي جاءت بقلبه فتوفي بسببها"، في حين نعى مجموعة من الأصدقاء محمد اليافي.

أخبار سوريا
26
3

2 تعليق

  1. قاسم البلداوي

    قتل وبمسدس كاتم للصوت واراد قتل الثاني وشروع بالقتل كل هذا ويسجن ،،هل ادركتم كم هو الله عادل بقوانينه وأحكامه ،هذا بحكم الله يقتل امام جمع من الناس حتى يكون عبره ويرتعد كل من يفكر ان يرتكب مثل هكذا جرائم

    قيم هذا التعليق
    4
    1
  2. عبدالله

    رجل يقتل ويحكم على قاتله بالسجن لمد سته وعشرون سنه ونصف ثم يخرج ليعيش والاخر انتقل الى الدار الاخره فالقصاص من القاتل او العفو عنه حق من حقوق اهل القتيل الذين سلب القاتل حياة ابنهم فاي عدل هذا فمن الواجب ان يقتل القاتل ليعتبر غيره ولا يتجرأ على القتل وان قرار العفو عن القصاص من حق اهل القتيل ثم يتم ايضا سجنه حتى يعلم الجميع بان من يقترف مثل جرمه لن ينجوا بفعلته

    قيم هذا التعليق
    2
    0

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

إحداها الانتخابات.. صحيفة بريطانية: 3 نقاط عالقة بين دمشق وأنقرة لتطبيع العلاقات

إحداها الانتخابات.. صحيفة بريطانية: 3 نقاط عالقة بين دمشق وأنقرة لتطبيع العلاقات

أخبار سوريا
صحيفة عربية: تركيا تعيد انتشار قواتها بـ 5 محافظات وتقلّص نقاطها العسكرية إلى النصف

صحيفة عربية: تركيا تعيد انتشار قواتها بـ 5 محافظات وتقلّص نقاطها العسكرية إلى النصف

أخبار سوريا