وداعاً للاكتئاب.. دراسة تكشف علاجاً مجانياً لتحسين المزاج في متناول الجميع

منوّع || أورينت نت - متابعات 2022-08-14 14:46:19

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

خلصت دراسة طبية واسعة نُشرت حديثاً إلى دور مهم لأشعة الشمس في تحسين الحالة المزاجية للإنسان وحمايته من الأمراض النفسية ولا سيما الاكتئاب.

وقالت صحيفة “صن” البريطانية إن باحثين من جامعة في فنلندا توصّلوا إلى أن فيتامين “د”، الذي يصنعه الجسم باستخدام الأشعة فوق البنفسجية أثناء الطقس المشمس، يعزز الحالة المزاجية.

وللوصول إلى النتائج أجرى الباحثون دراسة شملت 53235 شخصاً، وجمعوا استبيانات لرصد أعراض الاكتئاب أثناء إعطاء من شلمتهم الدراسة كميات مختلفة من المكمِّلات الغذائية.

وبحسب الدراسة، يقوم الفيتامين “د” بالحفاظ على توازن هرمونات الدماغ مثل السيروتونين والدوبامين والحفاظ على مستويات صحية من النشاط في الخلايا العصبية الحيوية.

وأوضح الباحثون أن الحصول على مكمِّلات غذائية من الفيتامين تبلغ 2000 ميكروغرام أو أكثر كل يوم، يمكن أن تقلّل من أعراض الاكتئاب.

وبالوضع الاعتيادي، يصنع معظم الأشخاص من ذوي البشرة الفاتحة نفس الكمية المقترحة بشكل طبيعي عبر التعرض لأقل من نصف ساعة في أشعة الشمس الصيفية.

وقال الباحث توماس ميكولا: “أظهرت تحليلاتنا أن مكملات فيتامين (د) يبدو أنها تقلل أعراض الاكتئاب، خاصة بين الأفراد المصابين باضطراب اكتئابي كبير والنساء المصابات بأعراض الاكتئاب في الفترة المحيطة بالولادة”.

واستدرك قائلاً: "ومع ذلك، لا يبدو أنه يؤثّر على أعراض الاكتئاب لدى كبار السن الذين تزيد أعمارهم على 65 عاماً".

ويقترح الباحثون أن استخدام مكمّلات فيتامين (د) سيكون وسيلة فعالة لتعزيز علاجات الاكتئاب الأخرى.

ويعاني نحو ثلاثة في المئة من الناس في المملكة المتحدة من الاكتئاب. كما يعاني الكثير من البريطانيين من نقص في فيتامين د - الموجود أيضاً في الأسماك الزيتية - لأنهم لا يتعرضون بما يكفي لضوء الشمس، خاصة في أشهر الشتاء.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات