خبز مُغمّس بالدم.. شبيحة يفتحون النار على فرن ومصدر يكشف تواطؤ شرطة أسد

أخبار سوريا || أورينت نت - ياسين أبو فاضل 2022-08-11 17:55:47

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

في جريمة مروّعة جديدة تُظهر مدى استهتار ميليشيا أسد بحياة المدنيين، أقدم عدد من الشبيحة على إطلاق النار على رتل من المدنيين عند أحد الأفران وسط حلب، ما أدى لسقوط قتلى وجرحى.

وأفادت صفحات محلية وإعلاميون موالون يوم أمس من بينها “الجميلية” بسقوط قتلى وجرحى في حادثة لإطلاق النار عند فرن النور بحي الفردوس وسط حلب.

وروت الصفحة تفاصيل الحادثة وقالت إن شخصين يستقلّان ظهر سيارة من نوع "بيك آب" أطلقا النار بشكل متعمد نحو أشخاص عند المخبز من عدة بنادق آلية.

وعند نفاد الرصاص لم يعمَد المسلّحان إلى استبدال المخازن بل قاما برمي البنادق بالسيارة واستخدما أخرى كانت مُذخَّرة مسبقاً، كما واصلا جريمتهما أمام أعين المارة والجميع بإطلاق النار باتجاه الشُّرُفات والبيوت السكنية في حركة استعراضية.

من جانبها أفادت وزارة داخلية أسد بمقتل كل من (عبدالرحمن . ب) والمواطن (محمد . ب) إثر إطلاق النار عليهما الساعة التاسعة صباحاً في شارع المستودعات في محلة الفردوس.

واكتفت الوزارة بالقول إن مسلحينِ مجهولَينِ يستقلان سيارة نوع (بيك آب) أطلقا عدّة عيارات نارية من بندقية حربية ما أدى لمقتل المواطنين، مشيرة إلى أن الجُناة لاذا بعدها بالفرار.

غير أن مصادر محلية كشفت لأورينت ما حاولت وزارة داخلية أسد إخفاءه، وقالت إن الحادثة التي روّعت المنطقة يقف وراءها شبيحة يرتبطون بميليشيا آل بري صاحبة الكلمة العليا بمناطق واسعة من مدينة حلب.

وأضافت المصادر (التي طلبت عدم الكشف عن هويتها) أن الهجوم كان بغرض الثأر من القتيل المدعو عبد الرحمن، وهو أحد أهالي عينجارة، وذلك على خلفية حادثة قتل شاب العيد الماضي.

وبحسب المصادر، أسفرت الطريقة الهمجية من قبل شبيحة آل بري إلى مقتل مدني مُسنّ يُدعى محمد بلال، تصادف وجوده بالمكان حيث كان ينتظر شراء الخبز، كما أصيب بالحادثة عدد آخر من المدنيين أيضاً.  

وعقب ارتكاب جريمتهم، فرّت السيارة من المكان دون أن تحاول أي من أجهزة أسد الأمنية التي تملأ الشوارع تعقبها، وذلك رغم إطلاق النار الكثيف الذي شهده الحي.

وتشهد مناطق سيطرة أسد ارتفاعاً ملحوظاً بمعدل الجرائم المتراوحة بين عمليات خطف وسلب وجرائم قتل بأساليب مختلفة، وذلك نتيجة تحكم الميليشيا بالحياة الاجتماعية في تلك المناطق، وتفشي ظاهرة السلاح بشكل عشوائي بين السكان.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات