ميليشيا أسد تقتحم مناطق بدرعا وجرحى بشجار بين باكستانيين وعناصر من الفرقة الرابعة بسبب الخمر

أورينت نت- حسان كنجو 2022-08-06 11:13:14

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

داهمت ميليشيات أسد عدة مناطق وقرى بريف مدينة درعا وسط نصبها حواجز عسكرية في محيط أخرى، أما في ريف دير الزور اشتباكات بين ميليشيات أسد على أحد المعابر النهرية، فيما قُتل عناصر من ميليشيات أسد بانفجار عبوة ناسفة بريف الرقة، أما في دمشق فقد بدأت ميليشيا حزب الله اللبناني حملة استيلاء على المنازل الخالية بريف العاصمة.

ميليشيات أسد تداهم ريف درعا

قال تجمع أحرار حوران، إن ميليشيات أسد داهمت أمس الجمعة، عدداً من المنازل في قرية البكار بريف درعا الغربي، واعتقلت خلالها 6 أشخاص من القرية بعد مداهمة منازلهم، بينهم رجل يبلغ من العمر 60 عاماً، مشيراً إلى أن الحملة جاءت بعد استهداف سيارة إطعام عسكرية من نوع “إنتر” تابعة للواء 112 بعبوة ناسفة على الطريق الواصل بين بلدتي البكار والجبيلية غرب درعا ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من عناصر الميليشيات.

 وفي مدينة درعا، دفعت ميليشيا أسد بتعزيزات عسكرية جديدة وصلت إلى الملعب البلدي، تضمنت 8 سيارات عسكرية من نوع “زيل” محملة بالعناصر، بالإضافة إلى مدرعة ومدفع وعدد من سيارات الدفع الرباعي.

في سياق ذلك، بدأت ميليشيات أسد صباح اليوم، التقدم باتجاه الأحياء الجنوبية لمدينة طفس غرب درعا، وسط استهداف منازل المدنيين بالدبابات والرشاشات الثقيلة.

كما دفعت بتعزيزات عسكرية إلى منطقة قصاد بالقرب من صوامع القمح في منطقة غرز شرق درعا وأنشأت 3 نقاط عسكرية فيها، حيث تم إنشاء دشم عسكرية على حاجز كانت تتمركز به قبيل انسحابها منه في تشرين الأول 2021 وعززته برشاشات مضادة للطائرات.

وكذلك نصبت حاجزاً عسكرياً في منطقة الري على الطريق الواصل بين بلدتي اليادودة والمزيريب غرب درعا، وقد جرى تعزيز الحاجز بالأسلحة والآليات الثقيلة من بينها دبابة وعربة BMB، فيما قام عناصر الحاجز بإجراء عمليات تدقيق على الهويات الشخصية للمارّة خلاله.

اقتتال ميليشياوي بالرقة

قال مراسل أورينت نت بدير الزور (زين العابدين العكيدي)، إن 3 إصابات وقعت في صفوف الميليشيات الشيعية، جراء مشاجرة بالأسلحة البيضاء بين عناصر باكستانيين من "زينبيون" وبين عناصر من الفرقة الرابعة قرب مدرسة. “طه كريبان” في بلدة معدان بريف الرقة حيث كانوا تحت تأثير الخمر.

في سياق ذلك، اندلعت اشتباكات بين عناصر من ميليشيا الأمن العسكري وميليشيا "الدفاع الوطني" عند معبر البغيلية في أطراف مدينة دير الزور، على خلفية قيام عناصر "الدفاع" بعمليات تهريب من مناطق سيطرة ميليشيا "قسد" إلى مناطق ميليشيات أسد، كما قتل عنصران من ميليشيات أسد، جراء انفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية كانت تقلّهما قرب حقل صفيان بريف الرقة

مقتل عنصر من ميليشيا أسد بريف دمشق

وإلى العاصمة، فقد أفاد مراسلنا بدمشق وريفها (ليث حمزة) باستيلاء ميليشيا “حزب الله اللبناني” صباح أمس، على منزل خالٍ من سكانه في محيط بلدة “عرطوز” في ريف دمشق الغربي بعد اقتحامه من جهة مدخل البلدة، وتحويله لمركز عسكري جديد لعناصرها، حيث نقلت إليه عدداً من العناصر والأسلحة الذين استقدمتهم من منطقة خان الشيح بينهم ضابط لبناني، وأجرت عمليات تحصين وتدعيم ونصب سواتر ترابية في محيط المنزل.

من جانب آخر، قُتل أحد عناصر ميليشيات أسد من أبناء مدينة يبرود في القلمون الغربي برصاص مجهولين في جرود القلمون بريف دمشق، في حين قضى عنصر آخر من أبناء الرحيبة بالقلمون الشرقي (من مرتبات الفرقة التاسعة) بريف درعا.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات