أهم الأخبار

 

من هم ضباط بوتين الثلاثة الذين قادوا المعارك وقتلوا السوريين والأوكران؟

"من

الجنرال الروسي رستم مرادوف والرئيس فلاديمير بوتين

سلّط الإعلام الروسي الضوء على كبار قادة الجيش الروسي الذين يقودون العمليات العسكرية في الأراضي الأوكرانية، بعد مشاركتهم بقيادة المعارك والخطط الروسية للقضاء على المعارضة السورية خلال السنوات الماضية، مقابل إعادة سيطرة ميليشيا أسد في سوريا.

وذكرت قناة "روسيا اليوم" أن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية (إيغور كوناشينكوف) استعرض أسماء كبار الضباط الروس الذين تولوا قيادة القوات الروسية أمام وزير الدفاع سيرغي شويغو وخلال جولة تفقدية لمنطقة سيطرة المجموعات الخاصة بمنطقة دونباس بأوكرانيا.

ولفت المتحدث إلى أن أسماء كل من قائد مجموعة ما يعرف بقوات (الجنوب) الجنرال سيرغي سوروفيكين، والفريق أول ألكسندر لابين، قائد مجموعة (الوسط)، والفريق رستم مرادوف قائد مجموعة (الشرق) وردت خلال الحديث عن "نجاحات حققتها المجموعات" في المعارك التي تقودها بمناطق الغزو الروسي في الأراضي الأوكرانية.

لكن اللافت أن الضباط الثلاثة "الأمراء" الواردة أسماؤهم في التقارير العسكرية الروسية، جميعهم شاركوا في قيادة العمليات العسكرية أثناء الاحتلال الروسي لسوريا في السنوات الماضية، والذي ساهم بكافة أنواع الأساليب بقتل عشرات آلاف المدنيين وتدمير المدن السورية بهدف القضاء على المعارضة وتعويم بشار أسد وميليشياته.

وذكرت القناة الروسية أن الضباط الثلاثة سوروفيكين (55 عاما) ولابين (58 عاما) ومرادوف (49 عاما) "تجمعهم المشاركة في العملية العسكرية الروسية في سوريا"، وحصل (سوروفيكين ومرادوف) أواخر عام 2017 على تكريم من الرئيس فلاديمير بوتين بمنحهم لقب ونجمة "بطل روسيا" لقاء المشاركة في العمليات العسكرية في سوريا.

حيث كان سوروفيكين قائداً للقوات الروسية في سوريا بين آذار وحتى تشرين الأول عام 2017، أما لابين فشغل حينها منصب رئيس أركان القوات، وتولى فيما بعد قائداً للقوات بين تشرين الأول 2018 وكانون الأول 2019، فيما شغل مرادوف مستشاراً عسكرياً للقوات الروسية في سوريا عام 2017 و"أشرف على العمليات في دير الزور".

وكانت روسيا تدخلت بأسطولها العسكري بشكل رسمي في سوريا في أيلول عام 2015 لمصلحة حليفها بشار أسد، واستطاعت إعادة كفة السيطرة العسكرية لصالحه بعمليات عسكرية خاضتها بمعظم المناطق السورية، مقابل مجازر ارتكبتها وأسفرت عن مقتل عشرات آلاف المدنيين وتدمير المدن السورية بالسلاح الروسي.

وفي شباط الماضي، بدأ الجيش الروسي بغزو عسكري للأراضي الأوكرانية تحت ذرائع مختلفة، وأعاد بذلك السيناريو السوري بسلسلة مجازر ارتكبها بحق الشعب الأوكراني الذي مازال مهدداً بمصير الموت أو النزوح، فيما خسر جيش بوتين آلاف العناصر من صفوفه وبينهم كبار الضباط اللامعين والذين شارك بعضهم في مجازر سوريا.

الجنرال الروسي سيرغي سوروفكين بجانب رئيس أركان القوات الروسية فاليري غيراسيموف

الفريق أول في الجيش الروسي ألكسندر لابين

رستم مرادوف والرئيس فلاديمير بوتين في حفل منح الأوسمة للعسكريين الذين تميزوا في تنفيذ المهام الخاصة في سوريا (عام 2017)

 

اضافة تعليق

يرجى الالتزام باخلاق واداب الحوار

فوراً.. ألمانيا تطالب بفتح كل المعابر بين تركيا والشمال السوري وتوجّه رسالة لروسيا

فوراً.. ألمانيا تطالب بفتح كل المعابر بين تركيا والشمال السوري وتوجّه رسالة لروسيا

أخبار سوريا
بالفيديو.. جمل يدعس ويمزّق صاحبه حتى الموت بسبب صفعة

بالفيديو.. جمل يدعس ويمزّق صاحبه حتى الموت بسبب صفعة

منوّع