للمرة الثانية.. تركيا تجمّد أموال لاجئين سوريين ومؤسسات تابعة لهم

أورينت نت - ماهر العكل 2022-06-24 11:45:25

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قرّرت السلطات التركية للمرة الثانية خلال أشهر معدودة، تجميد أموال وأصول دفعة جديدة من اللاجئين السوريين ومؤسسات تابعة لهم بحسب ما نشرته وزارة الخزانة والمالية التركية، وذلك تحت تهم تمويل داعش وتنظيم القاعدة الموضوعين على لائحة الإرهاب بتركيا.

وبحسب الصحيفة الرسمية (RESMÎ GAZETE) فإن قرار التجميد طال 29 فرداً ومؤسسة واحدة، بتهم تمويل التنظيمين الإرهابيين حيث دخل القرار حيّز التنفيذ لحظة صدوره.

وبيّنت الصحيفة الرسمية أن 27 شخصاً أُدينوا بتمويل داعش منهم 19 سورياً وواحد من روسيا، إضافة إلى شركة موجودة في أنقرة، في حين أُدين شخصان أحدهما سوري والآخر تركي بتهمة تمويل تنظيم القاعدة في أفغانستان.

وبّينت الصحيفة أسماء اللاجئين السوريين المصادرة أموالهم وأصولهم والمدن التي ينحدرون منها وهي على الشكل الآتي..

2 من إدلب (عبيدة اليوسف ، عبدالقادر خطيب)

9 من حلب (محمد عزرام ، محمد بركات ، عمار صالو ، محمد صالو ، شادي صالو ، أحمد السعيد ، محمد رائد كعكه ، إبراهيم بهسيتي ، محمد جلب)

2 من حماة (أحمد صهوان ، حسام جاموس)

1 من دير الزور (نوري الحمد)

6 من سوريا (يمان الحسن ، عمر قبالي ، أحمد زاهر مهنا ، عبدالرحمن عبدالكريم ، محمد الناصر ، محمد زكريا العبد الله )

وكانت السلطات التركية صادرت في وقت سابق بقرار مفاجئ لها أصول وأموال 6 أشخاص و7 مؤسسات في عدة مدن بالبلاد، يعود بعضها لأشخاص ومؤسسات سورية بحجة ارتباطها بالإرهاب ودعمها وتمويلها له.

وفي قرار موقّع من الرئيس "رجب طيب أردوغان" نشرته الصحيفة الرسمية، أُعلِن تجميد أصول ستة أشخاص وسبع منظمات في مدن (إسطنبول وبورصة وغازي عنتاب وشانلي أورفا وهاتاي) على أساس أنهم قدّموا تمويلاً للمنظمات الإرهابية بحسب قولها.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات