أهم الأخبار

كأس العالم 2022: البرتغال تتأهل إلى الدور الثاني بعد الفوز على الأورغواي 2-0 .

لماذا وافقت ميليشيا حزب الله على إزالة صور سليماني والمهندس من طريق المطار؟ - أورينت نت

لماذا وافقت ميليشيا حزب الله على إزالة صور سليماني والمهندس من طريق المطار؟

أخبار العالم || حسان كنجو 2022-06-21 10:27:26

قاسم سليماني
قاسم سليماني

كشف تقرير نشرته مصادر إعلام إيرانية معارضة، عن توجه ميليشيا حزب الله اللبناني لإزالة صور رموزها وراياتها وقاداتها الموضوعة على الطريق الرئيسي المؤدي إلى مطار رفيق الحريري جنوب العاصمة اللبنانية بيروت، في ظل الوضع الاقتصادي المنهار وتوجه وزارة السياحة اللبنانية لجذب السياح عبر لافتات وصور لمعالم لبنان.

وجاء في التقرير الذي نشره موقع (إيران إنترناشيونال) الإيراني المعارض، أن ميليشيا حزب الله وحليفتها الشيعية (حركة أمل) المدعومتان من إيران، وافقتا على إزالة اللافتات واللوحات الإعلانية لقادة الجماعة الشيعية وأعضائها المتوفين والشعارات من طريق مطار بيروت، وذلك في سياق خطة لوزارة السياحة التي يرأسها (وليد نصار)، الهادفة لوضع شارات ترحيبية وصور لمعالم لبنان السياحية بدلاً من رايات حزب الله ورموزه.

تشويه الطريق المطار

وبحسب التقرير، فقد احتلت صور قادة "حزب الله" وكذلك قائد ميليشيا فيلق القدس في الحرس الثوري الذي اغتالته الولايات المتحدة (قاسم سليماني)، ونائب قائد ميليشيا الحشد الشعبي (أبو مهدي المهندس) غالبية مساحة طريق المطار على كلا الجانبين و (المنصّف) وكاد أن يفوق حجم الصور في بعض الحالات حجم المنازل والمتاجر الصغيرة الواقعة على جانبي الطريق.

ولم يكن موضوع الصور هو فقط ما يشوّه الطريق إلى مطار بيروت، بل إن الطريق بحد ذاته حمل اسم طريق (الخميني)، وهذا الطريق سلكه الكثير من الدبلوماسيين والقادة العرب والأجانب، فيما تنتشر على جانبيه الأحياء الخاضعة لميليشيا حزب الله وحركة أمل الشيعيتين.

جزء من طهران

وفقاً لتقارير تناقلتها وسائل إعلام عربية، فإن الكثير من السياح أبدوا تذمرهم من وجود رايات حزب الله وصور رموزه على طريق المطار، واصفين إياه وكأنه جزء من العاصمة الإيرانية طهران، وقد سبق أن دعا الكثير من السياسيين المعارضين لميليشيا حزب الله لإزالة الصور التي وصفوها بأنها "استفزازية للبنانيين". 

وكان وزير السياحة اللبناني قد دعا مطلع الشهر الجاري، كلاً من ميليشيات حزب الله وحركة أمل الشيعيتين، لتخفيف الصور والشعارات التابعة لهما على طريق مطار بيروت، وخاصة في الأشهر الثلاثة المقبلة، وأن يتم رفع صور معالم لبنان السياحية مكانها.

يذكر أن ميليشيا حزب الله لم تُقدم على مثل هذه الخطوة من قبل، إلا عندما اتبعت خطة تهدف لإخفاء مواقعها في سوريا عن الطيران الإسرائيلي، لتستبدل شعاراتها بأخرى تابعة لميليشيات أسد في محاولة منها للتمويه ومنع استهداف مقاتليها هناك.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات