قتلى وجرحى باشتباكات بين فصيلين من "الجيش الوطني" بريف حلب (فيديو)

أورينت نت - خاص 2022-06-18 17:24:06

صورة تعبيرية

اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات "الفيلق الثالث" التابعة لفصيل "الجبهة الشامية" من جهة وفصيل "حركة أحرار الشام - القطاع الشرقي" من جهة أخرى، في العديد من المناطق بريف مدينة الباب، كما امتدت المواجهات إلى مدينة جرابلس في ريف حلب.

وقال مراسل أورينت نت مهند العلي إن اشتباكات الطرفين بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة ما تزال مستمر حتى اللحظة، مضيفا أنه قتل 5 عناصر لأحرار الشام في مدينة الباب شرق حلب على يد الفيلق الثالث.

وأشار مراسلنا إلى أن "الفيلق" أسر عددا من عناصر "أحرار الشام" بينهم قيادي، وذلك بعد سيطرته على مقرات تابعة لهم في قرى الواش ودوير الهوى وقعر كلبين واشدود وبرعان وباروزة وتل بطال وعبلة.

وأوضح أن قذيفة سقطت على منزل في قرية عبلة بريف الباب، أسفر عن إصابة عائلة بينهم طفلين.

امتداد الاشتباكات لجرابلس

ولفت إلى أن الاشتباكات امتدت إلى مدينة جرابلس شمال شرق حلب، بعد قيام عناصر أحرار الشام باعتقال مجموعة تابعة للجبهة الشامية، مبينا أن الاشتباكات والقصف أسفر عن مقتل عنصر من الفيلق الثالث وإصابة 4 آخرين.

وكان اقتتال اندلع بين (الجبهة الشامية وأحرار الشام) مطلع شهر نيسان/ أبريل الماضي في قرية الحدث شمال مدينة الباب، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدة عناصر، إضافة إلى عشرات الأسرى بين الطرفين.

أوضح مصدر خاص لأورينت نت حينها أن قيادة القطاع الشرقي في فصيل الأحرار اتخذت تلك الخطوة إثر خلافات حول عائدات المعابر واستئثار الجبهة الشامية بمعظمها.

وتنضوي الفصائل المشاركة بالقتال تحت راية "الجيش الوطني"، وتنشط في مناطق سيطرته التي تشمل ريفي حلب الشمالي والشرقي، إضافة إلى مدينتي رأس العين شمال غربي الحسكة وتل أبيض شمالي الرقة.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات