بينهم نساء.. عشرات القتلى والجرحى بانفجار لغم من مخلفات ميليشيا أسد بدرعا

أورينت نت - ماهر العكل 2022-06-11 16:36:32

صورة تعبيرية

شهد محيط بلدة دير العدس الواقعة بريف درعا الشمالي اليوم السبت، مقتل 11 شخصاً بينهم 5 نساء وإصابة نحو 25 آخرين، وذلك جراء انفجار أصاب شاحنة كانت تقلّ عمالاً يعملون بحصاد القمح.

وبحسب موقع "تجمع أحرار حوران" فإن الانفجار ناجم عن لغم أرضي من مخلفات ميليشيا أسد التي تسيطر على المنطقة، مضيفاً أن عدد الإصابات قابل للزيادة نظراً لوجود حالات خطرة.

وبيّن "التجمع" أن مدير مشفى المجتهد الطبيب “أحمد عباس” صرح لبعض الصفحات الموالية بأن المشفى استقبل أكثر من 15 إصابة شديدة جراء انفجار اللغم، وتم نقلهم لقسم الإسعاف لتقديم العلاجات اللازمة.

في حين، ذكرت مواقع وصفحات محلية على مواقع التواصل الاجتماعي بأنه تم إسعاف 19 مصاباً إلى مشفى المجتهد بالعاصمة دمشق و8 آخرين إلى مشفى الصنمين.

بدوره، قال مدير مكتب توثيق الانتهاكات في تجمع أحرار حوران المحامي “عاصم الزعبي” إن مثل هذه الحوادث سببها انتشار المخلفات الحربية بالقرب من الثكنات والحواجز العسكرية التابعة لميليشيا أسد، إضافة إلى الطرق الزراعية والسهول المحيطة بها.

وأكد الزعبي أن تلك المناطق كانت تعتبر خطوط إمداد لفصائل الجيش الحر قبيل سيطرة ميليشيا أسد على درعا تموز 2018، حيث تعرضت هذه المناطق إلى قصف مكثف، فضلاً عن قيام تلك الميليشيا بزرع ألغام فيها.

وكان مكتب توثيق الانتهاكات في "التجمع" وثّق مقتل 28 شخصاً خلال عام 2021، وذلك نتيجة انفجار المخلفات الحربية التي زرعتها ميليشيا أسد بالمنطقة.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات