العثور على نقش أثري إسلامي يعود لزمن عثمان بن عفان وباحثون يكشفون أسراره (صور)

أورينت نت - إعداد: إبراهيم هايل 2022-06-11 15:57:55

صورة جوية ملتقطة لمدينة مكة المكرمة

كشفت هيئة التراث السعودية عن نقش إسلامي مرتبط بالخليفة الراشد عثمان بن عفان، رضي الله عنه، يعود إلى السنة الـ24 من الهجرة النبوية، ليكون ثالث أقدم نقش إسلامي يتم العثور عليه.

وقالت الهيئة عبر حسابها الرسمي على "تويتر" إنه جرى العثور على الاكتشاف الأثري في منطقة قصر عليا الأثرية التابعة لمنطقة مكة المكرمة، والمدرجة على قائمة سجل الآثار الوطني.

وجرى العثور على النقش، من قِبل عدد من المهتمين بالآثار والتراث في الموقع، وأجرت هيئة التراث فحصاً توثيقياً للنقش يكشف عن غموض سطره الأول، الذي أسفر عن اسم العلم "زهير" الذي كتب وقام بتدوين النص.

وأشارت صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، الجمعة، إلى أن الدكتور عيد اليحيى وفريقه عثروا على النقش، وشارك خبير النقوش الإسلامية محمد المغذوي في قراءته الأولية، حيث نشرا قراءة جزئية له عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وجاءت القراءة المبدئية كما يلي: "أنا زهير آمنت بالله وكتبت زمن بن عفان سنة أربع وعشرين".

ويُعد هذا الاكتشاف أحد أبرز النقوش الأثرية، كونه نقشاً تاريخياً يوثّق أحد أهم الأحداث في التاريخ الإسلامي المبكر، أي تولي "أمير المؤمنين" عثمان بن عفان خلافة المسلمين.

وتعمل الهيئة على استكمال دراسة النقش وعدد من النقوش لأسماء أخرى على الصخرة نفسها بعد تحليلها ودراستها تفصيلياً، ثم نشرها لاحقاً مع كامل النقوش في الموقع في أوعيتها العلمية، وفق ما نقلت “الشرق الأوسط”.

وتأتي أهمية النقش كونه ثالث أقدم وثيقة صخرية مؤرخة للنقوش الإسلامية بعد نقشَي سلمة في ينبع النخل المؤرخ في سنة (23هـ) ونقش زهير بمحافظة العلا (24هـ).

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات