صواريخ غراد تُمطر مناطق الانفصاليين.. وأوكرانيا: الأشهر المقبلة ستكون حاسمة

أورينت نت - وكالات 2022-05-15 07:13:53

صورة تعبيرية

تشتد حدة المعارك بين الجيش الأوكراني والقوات الروسية الغازية في مناطق عديدة من البلاد، حيث شن الجنود الروس صباح اليوم الأحد هجوماً صاروخياً على البنية التحتية العسكرية في منطقة لفيف الأوكرانية.

وأشار مكسيم كوزيتسكي حاكم منطقة لفيف، إلى أن هجوماً صاروخياً أصاب بعض البنية التحتية العسكرية في المنطقة، في ساعة مبكرة اليوم، موضحاً أنه لا توجد معلومات عن قتلى أو جرحى في هذه الساعة، ويجري تقدير حجم الدمار.

كما حاولت القوات الروسية أمس عبور نهر سيفيرسكي دونيتس لتطويق مدينة سيفيرو دونيتسك إلا أن القوات الأوكرانية منعتها من ذلك.

وقال سيرغي غايداي حاكم منطقة لوغانسك شرق أوكرانيا، إن"قتالاً عنيفاً يحتدم على الحدود مع منطقة دونيتسك"، مؤكداً وقوع خسائر كبيرة لروسيا.

وأعلنت هيئة الأركان الأوكرانية أن القوات الروسية أطلقت قذائف الهاون والمدفعية لاستنزاف قواتها وتدمير تحصيناتها بمنطقة دونيتسك، مضيفة أن هناك محاولات من الجانب الروسي لتحسين وضعه التكتيكي بعدة مناطق في دونيتسك.

في المقابل، تحدثت وزارة الدفاع الروسية عن استهداف المئات من مواقع القوات والآليات العسكرية الأوكرانية خلال الليلة الماضية في دونيتسك. 

وبحسب الناطق باسمها إيغور كوناشينكوف قال إن القوات الروسية قتلت نحو 100 عسكري أوكراني.

صواريخ غراد أوكرانية

وذكر الانفصاليون الموالون لروسيا أن الجيش الأوكراني استهدف بالمدفعية الثقيلة وصواريخ غراد أحياء بيتروف وكويبيشوفو وكيروف شمال وغرب المدينة، والقريبة من خط التماس.

استمرار حصار آزوفستال

تواصل القوات الروسية حصار الأهالي في منطقة آزوفستال الواقعة بمدينة ماريوبول.

وأوضح مستشار عمدة ماريوبول أن أكثر من 150 ألف شخص من سكان المدينة ما زالوا محاصرين في المدينة دون فرصة للهروب إلى مناطق أخرى، مؤكداً معاناة المواطنين جراء نقص المياه، وغياب المتطلبات الأساسية للحياة.

إلى ذلك، أفاد مساعد عمدة ماريوبول بيتر آندريوشينكو باستمرار القوات الروسية في الهجوم على مجمع آزوفستال الصناعي براً وجواً. 

ووفقاً للقيادة الأوكرانية فإن نصف العسكريين الأوكرانيين داخل المجمع جرحى وبحاجة إلى العلاج، داعية إلى المساعدة في إجلائهم عبر عملية إنسانية بمشاركة الصليب الأحمر الدولي.

بينما قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن القوات الأوكرانية يمكنها مغادرة مجمع آزوفستال بعد إلقاء أسلحتها.

موالو خيرسون وطلب الانضمام لروسيا

من جهة أخرى، قالت الاستخبارات العسكرية البريطانية، إن السلطات الموالية لروسيا في خيرسون أعلنت نيتها طلب الانضمام إلى روسيا.

وأضافت أنه إذا أجرت روسيا استفتاء في خيرسون فمن المتوقع أن تتلاعب بالنتائج لتظهر أن معظم المواطنين يفضلون الخروج عن حكم أوكرانيا.

من جانبه، قال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية، طلب عدم الكشف عن هويته، إن الروس في الشرق يفشلون في تحقيق "سيطرة مهمة" على المواقع.

وتوقّع قادة غربيون نزاعاً طويل الأمد في أوكرانيا بسبب التقدم الروسي البطيء، بينما قال رئيس الاستخبارات العسكرية الأوكرانية الجنرال كيريلو بودانوف إن الأشهر المقبلة ستكون حاسمة، مضيفاً المرحلة الفاصلة ستكون في النصف الثاني من أغسطس/آب"، ورأى أن معظم العمليات القتالية الفعلية ستكون قد انتهت بنهاية هذا العام.

 

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات