فيسبوك يتخد إجراء عقابياً ضد حكومة ميليشيا أسد ويتحرك ضد أبرز أبواقها

أورينت نت - ياسين أبو فاضل 2022-05-11 07:03:56

صورة تعبيرية

عاقبت إدارة فيسبوك ما يسمى بالهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون إحدى أبرز الأذرع الإعلامية لحكومة ميليشيا أسد وذلك في ظل خطاب الكراهية والتحريض ضد السوريين الذي تتبناه الهيئة في مختلف برامجها ومنشوراتها.

وحذفت إدارة فيسبوك يوم أمس صفحة الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون كإجراء عقابي ولاسيما في ظل تمجيدها لجرائم ميليشيا أسد وخطابها المحرض على العنف.

ولاحظ مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي يوم أمس باختفاء صفحة الهيئة على فيسبوك وعدم ظهور أي من موادها الإعلامية في نتائج البحث.

بدورها اعترفت الهيئة في بيان مقتضب بالخطوة العقابية التي اتخذت ضدها من قبل فيسبوك، واستخدمت خطابها الخشبي المعتاد بمصطلحات من بينها  "المعايير المزدوجة" و"خطوة غير مبررة". 

تحريض متواصل ضد السوريين

وتعدّ الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون بمثابة بوق إعلامي لحكومة ميليشيا أسد واعتادت على التحريض على قمع الشعب السوري إضافة إلى انحيازها الواضح للميليشيات المسؤولة عن الجرائم في سوريا.

وسبق أن قام فيسبوك قبل سنوات بإغلاق صفحات مؤسسات إعلامية تتبع ميليشيا أسد من بينها محطتا "سما" و"الدنيا" إضافة إلى ما يسمى بصفحة "رئاسة الجمهورية العربية السورية".

كما أوقف "تويتر" حساب "رئاسة الجمهورية العربية السورية" في أكثر من مناسبة آخرها قبل نحو عامين عقب نعي الحساب للمجرم قاسم سليماني قائد ميليشيات “فيلق القدس” الإيراني.

وكان تحقيق جديد لـ"فيسبوك" كشف نهاية العام الماضي عن قيام 3 مجموعات مرتبطة بنظام أسد بتنفيذ هجمات قرصنة واختراق ضد نشطاء ومنظمات وكيانات إنسانية إضافة إلى استهداف جهات وكيانات سياسية وعسكرية معارضة.

 

التعليقات