قتلى من ميليشيا أسد بدير الزور.. ومحاولة اغتيال لأبرز المطلوبين الأمنيين بدرعا

أخبار سوريا || أورينت نت- حسان كنجو 2022-04-09 07:20:56

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قتل عدد من عناصر ميليشيات أسد خلال الـ 72 ساعة الماضية في مناطق متفرقة بريف دير الزور، كان آخرهم يوم أمس في مركز المحافظة، أمّا جنوباً فقد شهدت إحدى بلدات ريف درعا الشرقي حملة دهم واعتقالات قادتها ميليشيا المخابرات الجوية.

قتلى من ميليشيات أسد بدير الزور

قال مراسل أورينت نت في دير الزور (زين العابدين العكيدي)، إن استنفاراً شهدته صفوف ميليشيا الدفاع الوطني وعناصر الفرقة الرابعة بريف دير الزور الشرقي، وخاصة في بلدات البوليل وسعلو والزباري، مشيراً إلى أن الاستنفار جاء بعد العثور على جثة عنصر من ميليشيا (الفرقة 17) مقتولاً على ضفة الفرات في ظروف غامضة.

في سياق ذلك، ذكرت شبكة فرات بوست أن عدداً من عناصر ميليشيات أسد قتلوا خلال الـ 72 ساعة الماضية جراء هجمات متفرقة شنّها تنظيم داعش على مواقعهم بريف دير الزور، مضيفةً أن الهجمات تركزت على عدة محاور في البادية الممتدة بين محافظتي دير الزور وحمص واستهدفت عناصر من ميليشيات لواء القدس والقاطرجي والفرقة 17 في أماكن متفرقة منها (حقل كصيبة) في البادية السورية وبادية المسرب وبادية جبل البشري والبشري، دون تحديد إحصائية نهائية لعدد القتلى حتى الآن.

من جانب آخر، وصلت 5 باصات مغلقة بحماية من الطيران المروحي، إلى مدينة دير الزور وتوجهت نحو مدينتي الميادين والبوكمال في الريف الشرقي، وقد تبين أن الحافلات تابعة لميليشيا الحرس الجمهوري وهي قادمة من حمص، فيما بدأت ميليشيات تابعة للحرس الثوري الإيراني وعبر فرق مختصة عمليات إزالة الألغام قرب تدمر والسخنة وحقول الغاز في البادية.

قسد تضغط على أسد في القامشلي

وفي الحسكة، منعت ميليشيا قسد دخول مادتي الطحين والمازوت إلى فرن البعث الذي تشرف عليه ميليشيات أسد في مدينة القامشلي، وفرضت طوقاً أمنياً حول المنطقة رداً على منع أسد وميليشياته إدخال شحنات المواد الغذائية ومادتي الطحين والمحروقات إلى أحياء (الشيخ مقصود والأشرفية) الواقعين تحت سيطرة ميليشيا (قسد) بمدينة حلب منذ أكثر من 20 يوماً، ذكرت شبكة فرات بوست. 

العثور على جثتين في إدلب

قال مراسل أورينت نت في ريف إدلب، إن عناصر الدفاع المدني السوري، عثروا على رفاة جثتين مجهولتي الهوية بعد بلاغ قدمه أحدهم بوجودهما في جيب صخري بالقرب من قرية مجدليا جنوب إدلب، حيث توجهت الفرق للمكان ونقلت الجثتين إلى الطبابة الشرعية في مدينة إدلب.

محاولة اغتيال الـ"هفو”

جنوباً، قامت مجموعة محلية تتبع لجهاز المخابرات الجوية بتنفيذ حملة دهم واعتقالات طالت العديد من المدنيين في بلدة أم ولد شرق درعا، حيث تم اعتقال 4 أشخاص خلال المداهمات وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة.

ووفقاً لتجمع أحرار حوران، جاءت الحملة عقب استهداف قائد المجموعة المحلية المدعو “محمد علي اللحام” بعبوة ناسفة، تبعها إطلاق نار كثيف، ما أسفر عن إصابة عدة أشخاص بجروح من بينهم مرافق اللحام "محمد معروف".

وفي ريف درعا الغربي، اغتال مسلحون مجهولون "بشار الحمد" الملقب (بشار الملكة) في قرية عين ذكر غرب درعا. وعمل الحمد قبيل تسوية تموز 2018 في صفوف جيش خالد التابع لتنظيم داعش في منطقة حوض اليرموك.

كما أصيب "محمد المسالمة" الملقب "هفو" بجروح، جراء استهدافه بعبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق في حي البحار بدرعا البلد، وجرى نقله إلى المستشفى.

ويعتبر "المسالمة" من أبرز المطلوبين لميليشيا أسد في محافظة درعا، وطالبت أجهزته الأمنية بتهجيره برفقة عدد من الأشخاص الذين يعملون بإمرته خلال حصار أحياء درعا البلد العام الفائت.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة