كلام لونا الشبل لـBBC عن أوكرانيا يفضح ميليشيا الأسد .. تناقض صارخ وخبير يتوقع عواقب وخيمة (فيديو)

كلام لونا الشبل لـBBC عن أوكرانيا يفضح ميليشيا الأسد .. تناقض صارخ وخبير يتوقع عواقب وخيمة (فيديو)

ادّعت المستشارة الخاصة لزعيم ميليشيا أسد لونا الشبل أنّ الميليشيا التي يقودها أسد أيّدت حق روسيا في الدفاع عن نفسها وأرضها وشعبها وأمنها القومي، مُشيرةً إلى أنّ ميليشيا أسد أيّدت واجب روسيا في ذلك، وليس حقها فقط.

وقالت الشبل في مقابلة مع قناة بي بي سي عربي إنّ تأييد ميليشيا أسد لذلك الغزو مرجعه القانون الدولي وتحديداً المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة والتي تسمح للدول في حال تعرضت لتهديد أو لعدوان أن تدافع عن نفسها بحسب ما قالت الشبل.

لونا الشبل تبرر لإسرائيل

ولعلم الشبل أنّ ما تحدثت به يُدين ميليشيا أسد قبل أيِّ أحدٍ آخر أردفت: "لن أدخل في سجال عمّا إذا كانت هذه المادة ستفسر كذلك أم لا"، وكأنّ الشبل بهذا التصريح تُبيح لإسرائيل استهداف الأراضي السورية، خصوصاً وأنّ الخطر الإيراني الذي لا تخفيه إيران يُهدد إسرائيل، وعلى هذا الأساس فإنّ الشبل أعطت الذرائع لإسرائيل.

ولعلّ أغرب ما تحدثت به الشبل خلال المقابلة مع القناة البريطانية أنّ قرار التأييد هو صادر عن ميليشيا أسد التي لا تأخذ قراراتها بشكل استعجالي أو بشكل ارتجالي أو على شكل ردود أفعال، ودائماً تأخذ مواقفها بهدوء وبتأنٍ وبتؤدة بحسب زعمها، غير أنّ الشبل تناست أنّ وزير الدفاع الروسي وقُبيل ذلك العدوان كان بدمشق وأعطى توجيهاته لزعيم ميليشيا أسد.

تناقض صارخ

أمّا التناقض الأبرز بكلام الشبل فهو حديثها عن أنّ موقف ميليشيا أسد ثابت في دعم حق الشعوب في الدفاع عن نفسها، ولذلك فهو -أي نظام أسد- يدعم العدوان الروسي.

المحلل السياسي السوري درويش خليفة أكّد أن تأييد أو عدم تأييد ميليشيا أسد لذلك العدوان لن يُغيّر من طبيعة الأمر شيئاً، وعلى الصعيد السياسي فإنّ ميليشيا أسد هي من تتلقى التعليمات من الكرملين وليس العكس، مُستثنياً التأثير على الناحية المعاشية للسوريين.

وأضاف خليفة: "أنّ قرارات زعيم ميليشيا الأسد سيكون لها تأثير مُباشر على الأمن الغذائي، من خلال عدم تدفق القمح إن كان الروسي أو الأوكراني لسوريا إن كانت تلك التي تخضع لسيطرة ميليشيا أسد والتي كانت تستهلك القمح الروسي، أو تلك الخارجة عن سيطرته والتي يأتي القمح من عدّة دول منها أوكرانيا، والتي تُشترى من المنظمات الخيرية أو الأمم المتحدة".

وفي الوقت الذي استنكرت فيه غالبية دول العالم الغزو الروسي لأوكرانيا؛ أيّدت ميليشيا أسد ذلك العدوان، وقال زعيم تلك الميليشيا بحسب ما نقلت وسائل إعلام: "ما يحصل اليوم هو تصحيح للتاريخ وإعادة للتوازن إلى العالم الذي فقده بعد تفكك الاتحاد السوفييتي".

وقال فيصل المقداد وزير الخارجية بتلك الميليشيا إن نظامه يتعاون "منذ فترة طويلة مع جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك"، وأضاف: "نعتقد أن الظروف الحالية ستساعد على زيادة هذا التعاون".

يُشار إلى أنّ ميليشيات أسد سبق واعترفت باستقلال منطقتين هما أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وانفصلتا عن جورجيا عقب غزو عسكري روسي عام 2008، ويعترف بتلك الجمهوريتين إضافة لروسيا وميليشيا أسد كل من نيكارغوا، وفنزويلا، وناورو، وتوفالو.

التعليقات (2)

    رامي

    ·منذ سنتين أسبوع
    عادي من شبيحة النظام...و كلهم اساميهم حيوانات..مشان اللي عنده شك

    واحدة ش ر م وط ة مثل مدام لونا

    ·منذ سنتين أسبوع
    حقها بوط او صرماية بزيادة عليها
2

الأكثر قراءة

💡 أهم المواضيع

✨ أهم التصنيفات