اغتيال مسؤول محلي في درعا وضحايا بقصف لميليشيا قسد بريف حلب

أورينت نت - متابعات 2022-03-24 07:14:07

إسعاف مصابين جراء قصف على أحياء اعزاز

قُتل وأصيب عدد من المدنيين جراء قصف صاروخي من ميليشيا قسد استهدف الأحياء السكنية بمدينة إعزاز شمال حلب، ما دفع الفصائل المحلية للرد على مصادر النيران، فيما اغتال مجهولون رئيس بلدية تابعاً لميليشيا أسد في درعا في ظل استمرار عمليات الاغتيال المسجّلة ضد مجهولين في المنطقة.
 

وفي التفاصيل، أفاد مراسل أورينت نت (حامد العلي) أن الأحياء السكنية في مدينة إعزاز تعرضت لقصف صاروخي مصدره ميليشيا قسد، وأسفر عن مقتل مدني (أحمد نواف الخلف) وإصابة ستة آخرين، إضافة لخسائر مادية في ممتلكات المدنيين.
 

فيما استهدف الجيش الوطني مواقع قسد بقصف مدفعي وصاروخي في منطقة تل رفعت شمال حلب، وفي محيط الطريق الدولي شمال الرقة، فيما أعلنت وزارة الدفاع التركية تحييد عنصرين من قسد أثناء التصدي لهجوم على منطقة نبع السلام بريف الحسكة.

 

كما أعلنت غرفة عمليات "الفتح المبين" تمكنها من قنص عنصر من ميليشيا أسد على محور قرية الشيخ عقيل بريف حلب الغربي، فيما تعرضت بلدة معارة النعسان شمال إدلب، وقريتا كفر عويد والفطيرة جنوباً، لقصف مدفعي من ميليشيا أسد يوم أمس، دون معلومات عن خسائر بشرية.
 

اغتيال مسؤول محلي

وإلى درعا، ذكر تجمع أحرار حوران، اليوم، أن رئيس المجلس البلدي لمدينة الصنمين، المهندس (محمود محمد العتمة) قُتل برصاص مباشر من مسلحين مجهولين، دون وضوح تفاصيل عملية الاغتيال والجهة المنفِّذة حتى الساعة.
 

كما قُتل (بلال محمد الراضي) وينحدر من بلدة نصيب، برصاص مجهولين في البلدة، حيث بدأت الحادثة بخلاف عائلي تطوّر لاستخدام السلاح وانتهى بمقلته، بحسب شبكات محلية.

 

وفي الشمال، أعلنت غرفة عمليات "الفتح المبين" تمكنها من قنص عنصر من ميليشيا أسد على محور قرية الشيخ عقيل بريف حلب الغربي، فيما تعرضت بلدة معارة النعسان شمال إدلب، وقريتي كفر عويد والفطيرة جنوبا، لقصف مدفعي من ميليشيا أسد يوم أمس، دون معلومات عن خسائر بشرية.

انتهاكات ميليشيات إيران

وفي دير الزور، ذكرت شبكة "فرات بوست" أن ميليشيا “حزب الله العراقي” استولت مجدداً على منزلين اثنين تعود ملكيتهما لمدنيين في قرية الهري بريف البوكمال، حيث قامت الميليشيا بتحويل المنزلين إلى مقرات عسكرية لها وذلك "للإشراف على عمليات التهريب ونقل الأسلحة بين سوريا والعراق".


وعلى صعيد آخر، أصيبت امرأة وطفلاها بانفجار لغم أرضي قرب قرية العريشة جنوب مدينة رأس العين شمال الحسكة يوم أمس، فيما شهد مخيم الهول شرق المحافظة حملة مداهمات نفّذتها ميليشيا قسد للبحث عن مطلوبين لها.

 

غضب شعبي ضد قسد


من جهة أخرى، تصاعد حدّة الغضب الشعبي في مناطق سيطرة ميليشيا قسد بشكل لافت، حيث أعلنت الكوادر التعليمية في مدينة الشدادي وبلدة مركدة إضراباً مفتوحاً للمطالبة بزيادة رواتبهم بما يتناسب مع أسعار العملات الأجنبية (الدولار) بعد انهيار العملة المحلية، إضافة للمطالبة بالاهتمام بالمدارس ودعمها بشكل جيد.

وكذلك سجّلت مناطق ريف دير الزور الغربي إضراباً مفتوحاً للكادر التعليمي الذي يطالب بزيادة الرواتب بما يتناسب مع أسعار الصرف الأجنبية وتدهور العملة المحلية، فيما شهدت بلدة الجرذي الشرقي بريف دير الزور وقفة احتجاجية يوم أمس تخللها قطع الطريق العام بالاطارات المشتعلة "تنديداً بالفساد و سرقة الأعلاف و المحروقات المخصصة لمربّي المواشي" ، بحسب "فرات بوست".

 

فلتان أمني 


وإلى السويداء، توفّي المدعو (راجي الجرماني) متأثراً بجراحه التي أصيب فيها خلال هجوم تعرض له مع عائلته على طريق السويداء دمشق قبل يومين، حيث كان راجي يستقلّ سيارة مع عائلته (زوجته وثلاثة أطفال) حين اعترضته مجموعة تابعة لـ (الفلحوط) أبرز أزلام ميليشيا الأمن العسكري في المنطقة.


وأطلقت المجموعة النار على السيارة ما أدى لإصابة راجي وطفليه، الأمر الذي أثار غضباً واسعاً في السويداء، ولاسيما أن المستهدف مدني ولا ينتمي لأي جهة، وكذلك هو اعتداء مستفزّ وتفشٍّ ملحوظ للفلتان الأمني الذي تقوده ميليشيات أسد وإيران.

 

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة