مقتل قائد كتيبة روسية في إقليم دونيستك الانفصالي بأوكرانيا

أورينت نت - متابعات 2022-03-07 06:48:00

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قتل أبرز القياديين في صفوف القوات الانفصالية التابعة لروسيا في إقليم دونباس الأوكراني في خسارة جديدة ولافتة للجيش الروسي المستمر  بغزوه للأراضي الأوكرانية بهدف السيطرة عليها رغم العواقب الدولية.

وذكرت مواقع أوكرانية بينها (ذا صن)، أمس، أن قائد ما يسمى لواء (سبارتا) في منطقة دونيتسك الخاضعة لسيطرة الانفصاليين الأوكرانيين، العقيد "فلاديمير زوغا"، قتل برصاص الجيش الأوكراني في معارك منطقة فولنوفوخا.

وكتب زعيم إقليم دونيستك (دينيس بوشلين) على قناته في معرفات (تلغرام): "اليوم، مات قائد كتيبة سبارتا الاستطلاعية المنفصلة، العقيد فلاديمير جوغا (الاسم الحركي فوكا) كبطل في فولنوفاكا".

وأوضح بوشلين أن القيادي جوغا قتل أول أمس خلال بإطلاق رصاص على سيارته "خلال عملية لإجلاء المدنيين من بلدة فولنوفاخا، في خسارة جديدة للقوات الروسية وحلفائها منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا.

 وأنشأت روسيا كتيبة (سبارتا) عام 2014 كنواة عسكرية تابعة لها في إقليم دنيستك الانفصالي ضمن الأراضي الأوكرانية، وانضم القيادي "جوغا" لتلك الكتيبة في العام ذاته كأبرز القياديين في الكتيبة التي كان يتزعمها (أرسين بافلوف) المعروف باسمه الحركي "موتورولا"، وقتل بتفجير عبوة ناسفة في عام 2016.

وبدأت روسيا غزو الأراضي الأوكرانية قبل 11 يوماً بعد حشود واسعة ترافقت بتهديدات عسكرية بهدف السيطرة على العاصمة الأوكرانية وتغيير نظام الحكم فيها لمصلحة موسكو، تحت مزاعم متعددة أطلقها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وقوبلت برفض دولي وعقوبات هي الأولى من نوعها منذ تسعينات القرن الماضي.

لكن الجيش الأوكراني، وعلى عكس توقعات الكرملين، كبّد الجيش الروسي خسائر  فادحة في الجنود والآليات والطائرات، بلغت وفق حصيلة أمس أكثر من 11 ألف جندي بينهم ضباط كبار أبرزهم اللواء (أندريه سوخوفيتسكي)، و24 طائرة حربية و44 طائرة مروحية، وآلاف الآليات والدبابات والسيارات وأنظمة المدفعية، بحسب هيئة الأركان الأوكرانية.

وبين تلك الخسائر، تمكّن الجيش الأوكراني يوم أمس، من إسقاط طائرتين حربيتين و5 مروحيات وطائرة مسيّرة روسية، وأسر 3 طيارين "من أصل 4 قفزوا من الطائرتين، فيما عُثِر على الرابع ميتاً".

وتحاول موسكو التعتيم على خسائرها العسكرية بسبب الصدمة الكبرى التي واجهتها في غزوها لأوكرانيا، في وقت فضحت فيه الفيديوهات والصور التي وثّقتها عدسات الصحفيين والناشطين حجم الخسائر الروسية على مستوى الجنود والطيارين والطائرات بأنواعها، فضلاً عن الأرتال العسكرية التي دُمّرت برُمّتها.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات