ليلة دامية في أوكرانيا..الروس يرتكبون أكبر مجزرة والقتال يشتد على تخوم كييف

أورينت نت - إعداد: ماهر العكل 2022-03-02 06:43:00

قصف روسي على أوكرانيا

أعلن حاكم مقاطعة خاركيف الأوكرانية مقتل واحد وعشرين مدنياً  وإصابة 112 آخرين في قصف للقوات الروسية الغازية شرق المدينة في أكبر مجزرة لهم حتى الآن، في حين أكد مجلس مدينة ماريوبول الأوكرانية أن الروس استهدفوا بالقصف أيضاً مستشفى الولادة عدة مرات.

وذكرت رويترز أن القوات الروسية سيطرت على مركز خرسون الاقليمي فيما تجري معارك شرسة مع القوات الاوكرانية في مدينة خاركيف، كما أعلنت الطوارئ الأوكرانية سقوط  قتيلين وستة عشر جريحا في غارة جوية روسية استهدفت مدينة زهيتومير.

وأشار خبير ذخائر عنقودية إلى أن مدينة خاركيف التي تعد ثاني أكبر مدينة في أوكرانيا تعرضت لقصف بقنابل عنقودية متعددة في حين أكد رئيس مختبر التحقيقات الرقمية في منظمة هيومن رايتس ووتش "سام دوبيرلي" أن المدينة كانت هدفاً للهجمات المتعددة بالذخائر العنقودية موضحا أن لديهم موقعا جغرافيا يظهر عدة ضحايا مدنيين على بعد مسافة قصيرة.

من ناحيته قال رئيس بلدية خاركيف "إيهور تيريخوف" ورئيس منطقة خاركيف "أوليغ سينيغوبوف": إن الضربات الجوية الروسية قتلت وجرحت عشرات المدنيين بينهم 3 أطفال في أحياء سكنية لافتا إلى أن 4 أشخاص قد قتلوا حينما غادروا ملجأ للحماية لإحضار المياه كما أن أُسرة تتألف من بالغين اثنين وثلاثة أطفال احترقوا أحياء في سيارة تم قصفها.

كييف تحت القصف

وفيما يخص العاصمة الاوكرانية افادت وكالة الاناضول أنه سمع دوي انفجارات ضخمة في أحياء المدينة وذلك عقب إعلان وزارة الدفاع الروسية عزمها استهداف مركز المعلومات والعمليات النفسية للقوات الأوكرانية والمنشآت التكنولوجية لوحدة أمن الدولة.

وأضافت الوكالة أن مستشار وزير الشؤون الداخلية في أوكرانيا أنطون غيراشينكو بين في تصريح أن صاروخ "كاليبر" استهدف قاعدة عسكرية في جيتومير التي تبعد 140 كيلومتراً عن العاصمة وألحق أضرارًا بمحطيها بعد إطلاقه من الأراضي البيلاروسية .

وبالمقابل أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مقتل نحو ستة الاف جندي روسي خلال ستة أيام من المعارك مع القوات الاوكرانية بعدة مناطق بالبلاد، في حين دفع الجيش الروسي بقوات ودعم عسكري كبير نحو العاصمة كييف شملت دبابات وناقلات جند ومعدات لوجستية وشاحنات وقود.

وفي خيرسون أكد عمدة المدينة أن القوات الروسية باتت على مشارفها بعد تقدمهم من جهة المطار إلى طريق نيكولاييف السريع فيما زعم قادة الانفصاليين مقتل نحو 70 جنديا أوكرانيا في منطقة سومي عقب استهدافهم بقصف روسي. 

تدمير رتل شيشاني متجه نحو العاصمة

وصرحت وكالة الأنباء الأوكرانية أن القوات الجوية دمرت رتلاً عسكرياً لمقاتلين شيشانيين حاولوا التقدم باتجاه العاصمة، مضيفة أن هذا الرتل حاول التقدم من المحور الشرقي حيث قدم من بلدة برودايانكا في الجهة الشمالية الغربية من العاصمة.

وفي السياق قالت الوكالة: إن طائرات بيرقدار المسيرة التابعة للجيش الأوكراني دمرت أكثر من 80 آلية روسية في محور سومي، فيما بثت وزارة الدفاع الأوكرانية صورا لآليات عسكرية روسية مدمرة ومدفعيات عسكرية ميدانية تركها الجيش الروسي في جبهة سومي.

يذكر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمر قواته البرية والجوية قبل أسبوع بشن غزو عسكري كبير ضد أوكرانيا الأمر الذي دفع مئات الالاف من المواطنين الاوكران للنزوح وسط اشتداد المعارك في عدة مدن وقرب العاصمة كييف تزامنا مع تنديد دولي وعقوبات مالية صارمة ضد موسكو.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات