مقتل المسؤول الأمني الأول عن معبر نصيب الحدودي في درعا

أخبار سوريا || أورينت نت - متابعات 2022-02-28 06:55:00

قُتل ضابط بارز في مخابرات أسد بعملية اغتيال نفذها مجهولون بريف درعا بالقرب من الحدود الأردنية، في ظل خسائر متزايدة في صفوف ميليشيا أسد على مستوى الضباط بسبب الهجمات والاغتيالات التي عجز عن وقفها من سنوات.

وذكرت شبكات محلية منها "تجمع أحرار حوران" أمس، أن مجهولين استهدفوا سيارة الضابط في ميليشيا "الأمن السياسي" الرائد ماهر وسوف، برصاص مباشر على طريق دمشق درعا الدولي بالقرب من قصر البطل في بلدة صيدا على مقربة من الحدود الأردنية.

وأضافت الشبكات أن الضابط "وسوف" هو المسؤول الأول عن معبر نصيب الحدودي مع الأردن، وأنه "سبق أن رصد العديد من الانتهاكات من قبله بحق المسافرين نتيجة ابتزازهم لدفع الإتاوات"، بحسب تعبيرهم.

وينحدر وسوف من قرية دحباش بريف طرطوس، ويعد أبزر ضباط المخابرات بريف درعا، وهو متهم بجرائم وانتهاكات واسعة تجاه المدنيين والتجار من عمليات ابتزاز وسرقات وغيرها خلال خدمته الأمنية في المنطقة.

وتزامن اغتياله مع مقتل عنصرين من ميليشيا أسد (الفرقة الخامسة) برصاص مجهولين على حاجز عسكري للميليشيا بين بلدات عين ذكر وتسيل غرب درعا يوم أمس، وينحدران من محافظة حلب.

وازدادت بشكل لافت نسبة الخسائر العسكرية في صفوف ميليشيا أسد خلال الأسابيع والأشهر الماضية، وخاصة على مستوى الضباط، وتراوحت أسباب وفاتهم بين هجمات عسكرية واسعة في أنحاء متفرقة من البلاد، وبين مقتلهم بظروف غامضة أو بسبب المرض.

وخلال الأسبوع الفائت، خسر نظام أسد عدداً من ضباطه برتب عالية، لا سيما مقتل أربعة طيّارين (عقيد ومقدم ورائد ونقيب) وإصابة ثلاثة آخرين بحادثين مختلفين في اللاذقية وحمص، إضافة لإصابة الضابط اللواء (فارس غيضة) من مرتبات "الحرس الجمهوري" مع ثمانية من عناصره بهجوم آخر على طريق حمص. 

كما نجا الضابط اللواء (باخيس محمد فاضل) من تفجير استهدف سيارته بريف حمص قبل أيام ونقل على إثرها إلى المشفى لتلقي العلاج وهو بحالة حرجة، وينحدر فاضل من قرية كفر عقيد بمنطقة مصياف بريف حمص، وهو نائب مدير "إدارة المركبات" في مرتبات ميليشيا الحرس الجمهوري، وقبل ذلك كان يشغل مدير (كلية الشؤون الفنية).

وكان موقع مراسل سوري أحصى في تقرير خسائر الميليشيا الموزعة على شهور العام الماضي، التي بلغت حصيلتها  (250) ضابطاً بينهم عدد من الضباط "الأمراء"، وقد أرفق الموقع أسماء الضباط بصورهم ورتبهم العسكرية وظروف وأماكن مقتلهم.

google news icon تابعوا آخر أخبار اورينت عبر Google News

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة