كيف علّقت أمريكا على قرار المحكمة الألمانية بالسجن المؤبد لأنور رسلان؟

هاني البيات 2022-01-14 13:17:00

الضابط أنور رسلان

رحّبت السفارة الأمريكية في دمشق بقرار المحكمة الألمانية بالسجن المؤبد للضابط السابق في مخابرات أسد "أنور رسلان"، معتبرة أن الحكم يعد انتصاراً مهماً لضحايا نظام الأسد الذي استمر عقداً من الزمن ضد شعبه.

وقالت السفارة في تغريدة لها على تويتر اليوم الجمعة، إن هذا الحكم يُعد خطوة إيجابية في التحقيق مع المسؤولين عن الفظائع في سوريا ومقاضاتهم. 

وأضافت أن المساءلة هي جزءٌ لا يتجزّأ من حل دائم للصراع، و"نقف إلى جانب الضحايا والناجين وعائلاتهم في السعي لتحقيق العدالة".

وكانت المحكمة الإقليمية العليا في بلدة كوبلنز بألمانيا حكمت أمس الخميس، على الضابط السابق في مخابرات أسد أنور رسلان، بالإدانة، والسجن المؤبد.

ورسلان هو عقيد سابق تولى مهمة رئيس قسم التحقيق في "أمن الدولة" فرع الخطيب المعروف بالرقم 251، قبل أن ينشق عن ميليشيا أسد ويلجأ إلى ألمانيا، ولكن تم اعتقاله مع إياد الغريب الذي حكم عليه بالسجن أربعَ سنواتٍ ونصفاً.

وفي وقت سابق، توقّع محامي الادعاء في المحاكمة باتريك كروكر، الحكم على رسلان بالسجن لمدة تتراوح ما بين 15 و25 عاماً، وصولاً إلى السجن مدى الحياة.

وكان تقرير نشرته منظمة "هيومن رايتش ووتش" في نيسان 2020، توقع أن يواجه أنور رسلان السجن مدى الحياة.

التعليقات