قبيل انعقاد جلسة البرلمان الأولى..انتشار مفاجئ لعناصر "سرايا السلام" ببغداد

أورينت نت - متابعات | 2022-01-09 07:40 بتوقيت دمشق

سريا السلام
سريا السلام
شهدت العاصمة العراقية بغداد، ليل أمس السبت، انتشاراً مفاجئاً لميليشيا "سرايا السلام" الجناح المسلح لزعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر.

وذكرت بعض وسائل الإعلام التي نشرت فيديو للانتشار، أنه جاء "تحسباً لأيّ أمر طارئ"، فهو يتزامن مع عقد الجلسة الأولى لمجلس النواب الجديد التي من المفترض أن تُعقَد اليوم الأحد.



كما جاء الانتشار بعد ساعات على تغريدة للصدر أكّد فيها أن "لا مكان للميليشيات في العراق".


وتشهد الساحة السياسية العراقية حراكاً سياسياً، حيث من المقرّر انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان العراقي والمخصّصة لتأدية اليمين الدستورية للنواب الجدد وانتخاب رئيس البرلمان ونائبيه.



وربما تشهد جلسة البرلمان الأولى سيناريوهات عدة إذا لم يحصل التوافق في الساعات الأخيرة بين الكتل السياسية، خاصة الشيعية منها، ليكون سيناريو إبقاء الجلسة مستمرةً وارداً إلى حين تشكيل تكتل سياسي يأخذُ على عاتقه تشكيل الحكومة القادمة.

و"سرايا السلام" تنظيم شيعي مسلّح في العراق تابع للتيار الصدري يمثّل الألوية ( 313 - 314 - 315 ) في تشكيلات قوات الحشد الشعبي، وتم تشكيله بعد سيطرة جماعات مسلحة تتبع لتنظيم داعش على محافظة نينوى وأجزاء واسعة من محافظات صلاح الدين و كركوك والأنبار وديالى، كقوة دفاعية عن "المقدَّسات الدينية" في البلاد.

وأغلب عناصره مقاتلون وقيادات سابقة في "جيش المهدي" أو "لواء اليوم الموعود"، وهي تنظيمات مسلحة تتبع للتيار الصدري، وقد تم تجميدها في السنوات الماضية.


التعليقات