تركت لأمها رسالة محزنة.. شاب ينهي حياة فتاة بنشره صور مفبركة لابتزازها -صور

أورينت نت - متابعات | 2022-01-03 09:58 بتوقيت دمشق

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
شهدت بلدة كفر الزيات التابعة لمحافظة الغربية في مصر حادثة أليمة بعد إقدام فتاة تدعى "بسنت خالد" تبلغ من العمر 17 عاماً على قتل نفسها، بعدما أن قام أحد الشبان بتركيب صور مخلة لها على أحد برامج تعديل الصور ونشرها.



وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي "هاشتاغ"، "حق بسنت لازم يرجع"، بالإضافة إلى صورة قيل إنها رسالة تركتها الشابة لوالدتها قبل أن تنتحر، قالت فيها: "ماما يا ريت تفهميني أنا مش البنت دي.. ودي صور متركبة والله العظيم وقسماً بالله دي ما أنا، أنا يا ماما بنت صغيرة مستهلش اللي بيحصلي ده أنا جالي اكتئاب بجد، أنا يا ماما مش قادرة أنا بتخنق، تعبت بجد". 

وانتقد العديد من رواد مواقع التواصل تصرف الأهل تجاه الفتاة وعدم الوقوف إلى جانبها ودعمها، لافتين إلى أن نظرة المجتمع تجاه هذه القصص لا ترحم رغم عدم وجود دليل على أن الصور المفبركة تعود للفتاة التي قررت إنهاء حياتها للخلاص ممن يشوهون سمعتها.



كما طالب العديد بالقبض على الشاب المبتز بأسرع وقت وتقديمه للعدالة، لأنه دفعها على الانتحار، وحتى لم تصدر أي بيانات رسمية بشأن حادثة الانتحار.

ونشر بعض أهالي كفر الزيات في "فيسبوك" أن: «بنت كفر الزيات انتحرت دلوقتي عشان تضرب قلم على وجه كل مجرم دمرها وكل حد مصدقهاش.. بسنت خالد فيه مجرم حاول يبتزها مقابل أنه موعد غرامي وركب صور مخلّة لها على جسم بنات وبدأ يبتزها ويضغط عليها ويوزع صورها على أهل القرية لحد ما دمرها نفسياً وانتحرت".



التعليقات