جرحى بغارات روسية على إدلب وقصف يستهدف مقرات المليشيات الإيرانية بدير الزور

حسان كنجو 2022-01-02 14:24:00

غارات روسية على إدلب

جدّدت المقاتلات الحربية الروسية قصفها لمدينة إدلب وريفها لليوم الثالث على التوالي، حيث استهدفت الطائرات المدينة ومناطق أخرى في ريفها، في حين شنت ميليشيا قسد حملة اعتقالات واسعة طالت العديد من الشبان في مخيم الهول بريف الحسكة، فيما شهدت المواقع الإيرانية بريف دير الزور الشرقي قصفاً مكثفاً.

وفي التفاصيل، شنت المقاتلات الحربية الروسية عدة غارات جوية استهدفت من خلالها محيط مدينة إدلب ومناطق أخرى في ريفها.

وقال مراسل أورينت (مناف هاشم)، إن الطيران الحربي الروسي استهدف قرية مصيبين بريف إدلب الجنوبي بالصواريخ الموجهة، كما تم استهداف الأطراف الغربية لمدينة إدلب بغارات مماثلة، ما أسفر عن أضرار مادية من بينها خروج محطة ضخ المياه المغذِّية للمدينة عن الخدمة وأضرار أخرى بالممتلكات، دون الإعلان عن خسائر بشرية.

من جانب آخر، أعلن الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء)، إصابة 3 مدنيين بجروح جراء انفجار مجهول أثناء عملهم في مزارع البارة بريف إدلب الجنوبي، فيما تحدثت مصادر محلية أن الانفجار ناجم عن لغم أرضي زُرِع في المنطقة.

اعتقالات داخل مخيم الهول

وإلى الحسكة، فقد ذكرت شبكة الخابور أن ميليشيا قسد شنّت حملة دهم واعتقالات طالت العديد من الشبان في مخيم الهول بريف المحافظة، حيث اعتقلت الميليشيا 7 شبان غالبيتهم من الجنسية العراقية خلال المداهمات التي نفذتها على جميع القطاعات داخل المخيم، وذلك في أعقاب عمليات الاغتيال المتكررة، والتي كان آخرها ليلة رأس السنة.

قصف مواقع إيرانية بدير الزور

وفي دير الزور، تعرّضت مقرات عسكرية تابعة للميليشيات الإيرانية وعلى رأسها الحرس الثوري الإيراني في مدينة البوكمال بريف دير الزور الشرقي، لقصف مدفعي وصاروخي مجهول المصدر، فيما أكدت مصادر أن القصف مصدره المواقع التابعة للقوات الأمريكية في المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا قسد بريف دير الزور، وأنه جاء في سياق الرد على القصف الذي طال حقل كونيكو ومواقع أخرى تتمركز بها القوات الأمريكية أمس.

من جهة أخرى، قُتل عنصر من ميليشيات أسد جراء انفجار لغم أرضي به قرب قرية غانم العلي شرق الرقة.

من جانب آخر، تحدثت شبكة الخابور، عن سعي كلٍّ من روسيا وإيران لإنشاء مركز تنسيق غرب دير الزور في مناطق سيطرة نظام أسد، بهدف للتصدي لهجمات تنظيم داعش في مناطق البادية.

تحييد 6 عناصر من قسد شمال سوريا

وإلى مناطق شمال سوريا، فقد أعلنت وزارة الدفاع التركية (تحييد) 6 عناصر من ميليشيا قسد، حاولوا التسلل إلى مناطق (درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام)، مشيرة إلى أن عمليات التسلل ترافقت مع إطلاق نار استفزازي واستهداف لمواقع الجيش الوطني ومواقع القوات التركية.

في سياق آخر، أعلنت غرفة القيادة الموحَّدة "عزم" المكوّنة من عدة فصائل في الجيش الوطني، عبر بيان لها، منع التنقل بالسيارات المدنية والعسكرية في مناطق عمليات درع الفرات وغصن الزيتون بدون لوحة تعريف وأوراق ثبوتية.

التعليقات

كلمات مفتاحية


مقالات ذات صلة